حالة من الغضب الشديد إنتابت الممثل اللبناني ​يوسف حداد​ بعد أن وصلته فاتورة إشتراك الموتور.

ولهذا نشر صورة عن الفاتورة عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، وأرفقها برسالة شديدة اللهجة إلى المسؤولين الذين لا يحركون ساكناً في ما خصّ أزمة الكهرباء بل يتآمرون على سرقة المواطن، بحسب تعبيره.

وقال في رسالته :"معقول هالحكي وبأية منطق، فضيحة وطنية مكملة بحقنا كمواطنين ملتزمين بالقوانين ونتأمل ببناء وطن عادل.

اتضحلي انو ازمة الاخلاق والانتماء والوطنية تجذرت وكبرت لحد الفحش وقلة الحيا وعدم الخوف من المحاسبة يومأ".

وأضاف:" مليارات انسرقت والاف استشهدت والطائفية بأوج عزها والاقتتال مستمر والنهب ع عينك يا تاجر بكل الوزارات والمباني الحكومية والمؤسسات العامة مع موظفين فاسدين تابعين خنوعين مذهبيين راكعين قدام الريس وبخدمتو المهم يضل النهب ماشي".

وتابع:" الصورة الحاططا بتفرجي اداي كمية السرقة ولاي ما بدهم الكهربا تجي وتتأمن لأنن عم يتقاسمو فواتيرنا متل يهوذا وجنود العتمة".

وختم بالقول:" الله لا يسامح كل مسؤول او موظف استعمل ومكفّي منصبو للنهب والتفرقة وتفقير الناس وضياع الوطن والهوية.هزلت ولازم بالسرماية ينضرب كل سارق وفاسد.يا ويلهم من ربهم ما شبعو بعد".