ترصد عدسات كاميرات الصحافة الاجنبية تفاصيل حياة الفنانين ونجوم هوليوود تحديداً، فيحولون بصورهم المواقف العادية الى مواقف واحداث مثيرة للجدل.
ففي حين تحدث امور قد لا يلاحظها الجمهور، تأتي الصور القريبة او المأخوذة من نواحٍ مختلفة لتلفت نظره الى تفاصيل توقع اصحابها في مأزق كبير وفي مواقف حرجة، منها عندما وضع الممثل ​براد بيت​ يده على مؤخرة زوجته السابقة في ذلك الحين ​انجلينا جولي​، او حين وضع جاستن تيمبرليك يديه بطريقة غير مقصودة على صدر الممثلة ​ميلا كونيس​ وكلاهما مرتبطتين.
شاهدوا الفيديو المرفق لتتعرفوا على مواقف محرجة حصلت على السجادة الحمراء وربما لم تلاحظوها من قبل!
لمشاهدة الفيديو اضغط هنا