نتاقصت في الفترة الأخير موجة تحجب الفنانات، وأصبحت الموجة معاكسة حيث خلعت الكثير من الفنانات حجابهن، لأسباب يتعلق بعضها بتغير القناعات، وأخرى بخسارة فرص العمل.

وهذه بعض الفنانات اللواتي خلعن ​الحجاب

حلا شيحة: بعد حوالي الـ12 عاماً من الإعتزال وإرتداء الحجاب، الذي وصل لحدّ إرتداء النقاب وإضافة إلى إشارة بعض المصادر عن عمل حلا شيحة كداعية إسلامية في العام 2014، وذلك في مركز ديني تقدم فيه الدروس الدينية دون مقابل، عادت وفاجأت الجميع بقرار خلعها للحجاب والعودة عن قرار إعتزالها الفن.

عبير صبري​: خلعت حجابها في شهر آب/أغسطس2007 عام، وقالت: "إن شح فرص العمل في الفن والإعلام بالنسبة للمحجبة هو الذي دفعني إلى ذلك، وأنا سأركز في إختياراتي بعد هذا القرار، ولن أسمح بأن يستغل أحد عودتي من الحجاب في أعمال فنية غير محترمة".

غادة عادل​: خلعت الحجاب بعد أن قامت بارتدائه وذلك مع متابعتها وحضورها للعديد من الجلسات الدينية، وأهمها تلك التي كان يقيمها الداعية عمرو خالد.

إيمان العاصي​: بعد نجاحها في مسلسل "حضرة المتهم أبي" قررت اعتزال التمثيل نهائياً وارتداء الحجاب، ثم عادت للأضواء من جديد بدون حجاب لتفاجئنا مرة أخرى باعتزالها وحجابها لينتهي الحال بها إلى خلع الحجاب نهائيا، والاشتراك في أكثر من عمل.

الراقصة دينا: خلعت دينا الحجاب، بعدما قامت بارتدائه نتيجة الموقف الذي تعرضت له بعد تسرب الفيديو الذي يجمع بينها وبين زوجها الذي تزوجته زواجاً عرفياً، لتعود للفن والرقص.

الفنانة الراحلة غنوة: قامت غنوة شقيقة أنغام بارتداء الحجاب، و من ثم القيام بخلعه للعودة إلى أجواء الفن والغناء.

الفنانة الكويتية ​فاطمة الطباخ​: خلعت حجابها لضرورات فنية، معتبرة بذلك أنه حرة شخصية، وأنه أمر غير شرعي، وأنه على الرغم من ذلك فهي لا تزال محتفظة بحشمتها.

مها الصغير​ زوجة أحمد السقا خلعت حجابها في شهر كانون الأول/ديسمبر 2006، إلا أن أحمد السقا غضب بشدة من هذا القرار خاصة أن زوجته أرتدت الحجاب فترة زمنية طويلة تجاوزت الأربعة أعوام، وهو ما لم يحدث على الإطلاق لكون علاقته بزوجته لم تتأثر أبدا.

الإعلامية ​بسمة وهبة​: عرفت من خلال تقديمها لبرنامج قبل أن تحاسبوا، واشتهر برنامجها بتقديم المواعظ وإستثارة المواضيع الساخنة كزواج المحارم و الزنا، وقد حاولت هداية الفتيات للإلتزام بالحجاب، إلا أنها فاجئت الجميع بخلع الحجاب.