سمارة نهرا​، ممثلة عرفناها في الدراما والكوميديا فأبدعت فيهما. أطلت في فيلم "مورين" أخيراً ولعبت دوراً جريئاً فاجأت فيه المشاهدين فكيف وصفت تعاونها مع الممثلة ​تقلا شمعون​ و​طوني فرج الله​؟ وما رأيها بالدراما؟

لنتكلم عن دورك في ​فيلم مورين​ وهو دور جريء، الم تترددي في قبوله؟

مع طوني فرج الله لا اتردد لانه لا يقدم عملاً رخيصاً لا بل على العكس اعماله كلها قيّمة، أما على صعيد الدور فهو فعلا جريء وتم حذف العديد من المشاهد الخاصة بي وبغيري ايضاً.

لقد صرّحت الممثلة وفاء حلاوي التي تلعب فيه دور ابنتك، انها من اجل ان تقدم الدور بأفضل طريقة ممكنة احبت الدور ورأت اهميته في قداسة مورين، انت كيف نظرتِ الى دورك واهميته؟

في المجتمع منذ مئات السنين حتى اليوم هذه الحالة موجودة في المجتمع اي المرأة الزانية التي تبيع نفسها من اجل الاموال، كما توجد ايضاً شريحة من الناس غير مؤمنة، اذا من الطبيعي ان تكون موجودة في الفيلم ونبرز اهميتها في طريق قداسة مورين. واعتقد ان هذه الادوار الجريئة اضافت جمالية للفيلم فنادرا ما نشهد طرح مواضيع كهذه في فيلم يروي حياة قديسة.

هل ترين ان نظرة المجتمع للمرأة الزانية تغيرت عن تلك الحقبة؟

خفّت قليلاً وصار البعض يخلق لها المبررات، لكن لا شك في انها ما زالت "حرفاً ساقطاً " في عيون الاكثرية.

كيف كانت ردود افعال الناس على دورك في فيلم مورين؟

تلقينا تعليقات ايجابية على الدور وعلى الفيلم ايضاً في المجمل ورأيت ان البعض تفاجأ من تأديتي دورا في الدراما مع انني العب ادواري الدرامية والكوميدية بنفس الجودة لكن لا شك ان دوري في مورين كان مميزاً.

اذا طلب منك اختيار قديسة لتجسيد سيرة حياتها، من تختارين؟

كنت اخترت القديسة ​جان دارك​ اولا لان اسمي في المعمودية جان دارك وهي ضحت كثيراً وثابرت واحبها كثيراً.

ما الفرق بين السينما والمسلسلات؟

السينما جدية اكثر لاننا نحن من نذهب لنشاهد ولا يُفرض ذلك علينا وعلى حياتنا فالانسان يحضر بنفسه ويتكلف من اجل مشاهدة فيلم لذا تعلو قيمته.

من فاجأك من الممثلين بأدائه؟

فاجأتني الطفلة كلوي ناجي نهرا بأدائها والممثلة وفاء حلاوي التي تمتلك "نظرة شماتة" ادتها في دورها رائعة ومقنعة. لكنني عندما افكر ان المنتج طوني فرج الله هو من اختار الممثلين لا اندهش لانه يعرف من يختار لكل دور.

خلال متابعتك للمسلسلات الاخيرة في رمضان، من احببت من الممثلات؟

دانييلا رحمة​ فاجأتني بدورها خصوصا انها المرة الاولى التي تمثل فيها و​دانا مارديني​ عملاقة ومحترفة.

لماذا لا نراك اكثر في الدراما اللبنانية؟

هذا الموضوع يرجع الى المنتجين الذين يختارون الممثلين عينهم ولا نرى غيرهم على الشاشات.