اجرى باحثون من جامعة توليدو الأميركية، دراسة توصلت الى ان ​الضوء الأزرق​ الصادر من الأجهزة الإلكترونية، له مخاطر عديدة ونتائج سلبية على العيون.

وحذّرت هذه الدراسة من استخدام ​الهواتف​ او مشاهدة ​التلفاز​ في غرفة مظلمة، وأوضح الباحث أجيث كاروناراثن، وهو أحد المشاركين في الدراسة، أن قرنية العين لا تستطيع حمايتها من هذا الضوء الأزرق.

ووصف الباحث كاسون راتناياك، ما يحصل للعين بسبب تلقي الضوء الأزرق في هذه الحالة بـ"السم"، خصوصا وان خلايا استقبال الضوء لا تتجدد في العين.

كما كشف الباحث عن ان هذا الضوء موجود في الشمس ايضا.