إحتفالًا بالذكرى العاشرة لإطلاق مجلة "Love" البريطانية، المتخصصة بالأزياء وعالم الموضة، ظهرت عارضة الأزياء ​كيندال جينر​ عارية على غلاف المجلة في عددها الجديد.

وتظهر كيندال جينر، البالغة من العمر 22 عاماً، تطفو على سطح المياه التي غمرتها بالكامل، بينما فتحت ذراعها على وسعهما وثُبِتَت نظراتها ناحية عدسة الكاميرا، والأمر المثير للجدل عُرِّي صدرها بالكامل.

وتأتي جلسة التصوير المثيرة، بعد إعتراف كيندال جينر بأنها إضطرت للانسحاب من منصات عرض الأزياء هذا العام، إثر معاناتها وإصابتها بنوبات فزع مخيفة، لذلك لم يكن أمامها خيار سوى التوقف كونها كانت على وشك الانهيار العقلي.