نشر الممثل اللبناني ​أسعد رشدان​ خبر وفاة خالته اليوم عبر مواقع التواصل الإجتماعي، ونعاها بكلمات مؤثرة اختصر فيها أهمية خالته في حياته.

وكتب قائلاً :"إنها خالتي، ولا أُنكر أنها بمثابة أمي"، وتابع بقوله :"صلاتكم لأجلها تكفيني وترضي روحها الصالحة. وأشكر المعزّين سلفاً. مقبولة عاطفتكم بأية وسيلة، وهذا المنبر أكثر من كافٍ. رحم الله موتاكم وأطال بعمركم وبعمر أحبًائكم".

يحتفل بالصلاحة لراحة نفسها يوم الأربعا 8 آب عند الساعة الرابعة بعد الظهر في كنيسة السيدة في عمشيت.

️تقبل التعازي اليوم الثلاثاء 7 آب والخميس 9 آب من الساعة الثانية بعد الظهر ولغاية السابعة مساء، ويوم الأربعاء قبل الدفن وبعده في دار رعية السيدة في عمشيت.

من أسرة "الفن" تعازينا الحارة للممثل أسعد رشدان ولأسرة الفقيدة.