علمت عصفورة "الفن" أن نجمة لبنانية معروفة جدا تعاني من أزمة العصبية الزائدة المستجدة في حياتها، وكل من حولها من فريق العمل والاهل يتذمر من طباعها العصبية وانفعالاتها التي لا مبرر لها، ليتبين ومن مصدر طبي ان ​النجمة​ دخلت سن اليأس عنوة، وهي غير متقبلة للموضوع على الاطلاق.

وقد لجأت النجمة أخيراً إلى أدوية مهدئة للاعصاب كي تتمكن من تخطي الموضوع الذي تبلغه كل إمرأة، والملفت أن النجمة غاية في الجمال وتسعى دوماً للحفاظ على مظهرها الشبابي من خلال الرياضة والتجميل والنظام الغذائي الصحي.