يبدو ان الممثلة التركية ​توبا بويوكستون​ تتخلى عن شخصيتها كإمرأة مشهورة عندما تكون مع حبيبها ولا تفكر في تصرفاتها وكيف سيتم نشر ادق تفاصيل حياتها.

في التفاصيل، فقد إنتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور مثيرة لها مع حبيبها على شاطئ البحر وهما في وضع حميم لا يجب ان يقوما به امام الناس في مكان عام، الا انه يبدو ان الامر لا يهم توبا الام اولاً لانها لم تكترث لحملة الاحتجاج التي تعرضت لها، واكتفت برد تبرّئ فيه نفسها على حساب الآخرين، واصفة الناس الذين انتقدوها بأنهم لن يصبحوا افضل اذا فعلوا ذلك.