كشفت الممثلة اللبنانية ​نادين الراسي​ عن تعديلات قامت بها في الآونة الأخيرة غيرت ​ملامح​ وجهها، وذلك في مجموعة من الصور نشرتها عبر حسابها الرسمي على مواقع التواصل الإجتماعي.

فقامت الراسي بسحب الفلير من شفتَيْها، لتعودا على ما كانتا عليه منذ عشرين عاماً، وتصبحان متناسقتين مع شكل وجهها وحجمه.

وأكدت الراسي أن ما قامت به هو على عكس ما تفعله الشابات اللواتي يعتبرن أن ​تكبير الشفاه​ هو من صيحات الموضة، وقد تخلصت من التشويه نهائياً لتعود فتاة بعمر العشرين.

يذكر أن نجمة تلفزيون الواقع الأميركية ​كايلي جينير​ سبقت نادين على هذه الخطوة، وأزالت الفلير من شفتيها.