بعد نفي ​الممثلة المصرية زينة​ ما تردد من أخبار عن وضعها بالإقامة الجبرية في إمارة دبي بسبب الإشكال الذي وقع بينها وبين إحدى العائلات الأميركية من أصول مصرية هناك وذلك بسبب التحقيقات الجارية، تم تداول صورة لوثيقة تتحدث عن سماح السلطات في البلد لها بالمغادرة والعودة إلى مصر، ولكن بشرط أن تتعهد بالمثول امام النيابة في حال لزم التحقيق.

وكشفت التقارير الصحافية عن أن زينة وشقيقتها تقدمتا بطلب للنيابة في الإمارات، من أجل رفع حظر سفرهما على إثر التحقيق معهما، وبعد أسبوع تمت الموافقة على طلبهما، ووافقتا على المثول امام النيابة في أي وقت.