هو المقام الذي يرمز للمحبة والسلام بين مختلف الطوائف والأديان، وبمناسبة اليوبيل الذهبي، وبعد الإنتهاء من ترميم كاتدرائية سيدة النجاة، وإدراج وزير السياحة ​أواديس كيدانيان​ مقام سيدة زحلة والبقاع وكاتدرائية سيدة النجاة على لائحة السياحة الدينية العالمية، لأهميتهما الرمزية والدينية والتاريخية والسياحية، ونظراً لكون كاتدرائية سيدة النجاة ترتبط تاريخياً بتاريخ زحلة وتاريخ كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك، إجتمع المؤمنون والمرنمون وهتفوا "طلي يا سيدة زحلة"، وذلك بحضور المطران ​عصام درويش​، الأب شربل داوود ممثلاً ​المطران جوزيف معوض​، المطران أنطونيوس الصوري، الوزير السابق ​غابي ليون​، النائب ​سليم عون​ وزوجته السيدة نجوى، النائب ​إدي دمرجيان​، السيدة مارلين ضاهر زوجة النائب ميشال ضاهر، السيدة ميشلين عقيص ممثلة النائب جورج عقيص، الدكتور روجيه سكاف ممثلاً رئيسة الكتلة الشعبية ميريام سكاف، السيدة غلوريا أبو خاطر زوجة النائب السابق الدكتور ​طوني أبو خاطر​، ومجموعة من الكهنة والرهبان والراهبات والمخاتير.

قدمت الرسيتال رئيسة التحرير الإعلامية ​هلا المر​ التي قالت :"الراحل أبي أهداني أيقونة سيدة زحلة وطلب مني أن أبقيها دائماً معي لتحرسني كل حياتي، وحين كبرت أردت أن أتعرف أكثر على مقام سيدة زحلة والبقاع، فعلمت أن مقامها يوصف بـ"مقام الصمود" بسبب صمود شباب زحلة الدائم في وجه أي إنسان يريد أن يحتل أرضهم، هذا المقام الذي يرفعها روحياً نحو السماء، وزير السياحة اواديس كيدانيان إتخذ القرار بإدراج مقام سيدة زحلة والبقاع وكاتدرائية سيدة النجاة على لائحة السياحة الدينية العالمية، بمناسبة اليوبيل الذهبي لمقام سيدة زحلة والبقاع، وبمناسبة الإنتهاء من ترميم كاتدرائية سيدة النجاة، أتمنى من الذين سيحجون في هذا المقام أن يحملوا كل بركاته وكل محبة أهالي زحلة أكبر مدينة مسيحية في الشرق".

وقالت المر :"لن أقول عن ​سعيد عقل​ أكثر من أنه نابغة ومبدع، وأترك الكلام لسيدة الكلام ​مي منصور​"، التي بصوتها والصور التي في قصائدها نقلتنا إلى فوق الخيال، وهي ليست شاعرة فقط، بل سجلت مواقف وطنية، وأعدت وقدمت أجمل التقارير عن القديسين والكنيسة، وحاورت النابغة سعيد عقل في لقاءات عديدة، وكتبت عن رجالات الإستقلال الجديد، وإذا قرأتم قصائدها تعرفون من هم".

الشاعرة مي منصور ألقت قصيدة عن الشاعر سعيد عقل، وهي الشاعرة صاحبة الإحساس المرهف والتي عرفت عقل، وحاورته في لقاءات غنية جداً، فزادت إلى ثقافتها الكثير، ونحن بدورنا إغتنينا من تصريحات عقل الذي هو منبع المعلومات التاريخية.

المر قدمت المرنمة ​ريما سعادة الترك​ وقالت :"مرنمة كرست كل حياتها لتمجيد الله، من خلال الترنيم "هللويا" و"كيرياليسون"..، وتصرفاتها ومحبتها، فأبواب السماء تُفتح أيضاً حين يكون أحدهم لديه صوت ملائكي مثل صوتها الذي هو أجمل الأصوات، وصقلته بالثقافة وبدراسة الموسيقى مع الأب مروان غانم، إلى أن أصبحت مديرة جوقة "نسروتو"، فصوتها جعلنا نستمتع بسماع ترنيمها، ونصلي معها".

وعن الفنان ​يارا غرة​ قالت المر :"هو إنسان غنى ولحّن كثيراً، وأنتج أعمالاً، ولكن لم ينسَ الرب يسوع، فرنّم ليسوع وزحلة، ولحّن قصائد الشاعرين سعيد عقل ومي منصور، فأدى أجمل الترانيم بصوته".

وحين تقديمها السفيرة ​غرازييلا سيف​، قالت المر :"هي رئيسة إتحاد السفراء الدوليين في الولايات المتحدة الأميركية، ألفت العديد من السيمفونيات، هي سوبرانو عالمية، مثلت لبنان في الكثير من الدول، ونالت جوائز، صوتها جميل جداً".

"طلي يا سيدة زحلة" رسيتال جمع بين الترنيم والشعر، حيث أبدعت منصور في إلقاء قصائدها، كما وأبدع كل من ريما ويارا بأدائهما، وتضمن برنامج الرسيتال :

من دون الروح القدس، ترنيم ريما الترك ويارا غرة

بحبك يا مريم، ترنيم ريما الترك ويارا غرة

قصيدة اليوبيل الخمسين، الشاعرة مي منصور

طلي يا سيدة زحلة، ترنيم ريما سعادة الترك ويارا غرة

شو هالمجد يا مريم، ترنيم ريما سعادة التركويارا غرة

شلوملخ مريم، ترنيم ريما سعادة الترك

نحن عبيدك، ترنيم ريما سعادة الترك

خلّصي عبيدك من الشدائد، ترنيم ريما سعادة الترك

قصيدة اللي عندة العدرا مريم أم للشاعرة مي منصور

سلام يا مريم، عزف جورجيو منصور، ترنيم نايا منصور

Ave Maria ترنيم السفيرة غرازييلا سيف

قصيدة عن الشاعر سعيد عقل للشاعرة مي منصور

عرض مصور عن الشاعر سعيد عقل من لقاءاته مع الشاعرة مي منصور عبر "تيلي لوميار" و"نور سات"

Eternite يارا غرة

أنتِ وحدك يا مريم، ترنيم ريما سعادة الترك ويارا غرة

زياح العذراء

كلمات الترانيم للشاعر سعيد عقل والشاعرة مي منصور

ألحان وإنتاج يارا غرة

هندسة صوت ميشال عشقوتي.

المر قدمت المطران عصام درويش قائلة :"أتأثر حين أقدمه لأنه غالٍ على قلبي، بدأ في حوش الأمراء قبل أن يصبح مطراناً في أستراليا، ولكنه عاد إلى زحلة ليصبح أسقف زحلة وضواحيها لأنه يعرف جيداً أهالي زحلة وكل الأمور التي تحصل داخل المدينة، هو الذي قرّب كل السياسيين من بعضهم وذلك بعد أن كان هناك بعض التشنجات، لقّبوه بمطران الصلح وبالمطران البرتقالي لأنه مهتم بالإصلاح والتغيير، وهو مطران الوحدة لأنه أسس لها، هو المطران الذي يوحد المسلمين والمسيحيين لأنه بشّر في كل المنطقة وفي كل لبنان، وقبل كل شيء هو مطران قلوبنا، الذي حمل مطالب الشعب وقرر أن يفتتح مكتباً لمساعدة الناس بعد الإنتخابات، هو المطران عصام درويش الذي نفتخر به".

المطران عصام درويش قال في كلمته :"أشكر أختي العزيزة الإعلامية هلا المر، هل يمكننا إعطاؤها الهوية الزحلية؟ أظن أن لا أحد سينتقد الأمر، وشكراً للشاعرة مي منصور، والسفيرة غرازييلا سيف، وشكرا لـ ريما ويارا، وللأب إيلي أبو شعيا وللجنة التي تقيم الكثير من النشاطات لمناسبة اليوبيل الذهبي لمقام سيدة زحلة والبقاع. أول من أطلق إسم "سيدة النجاة" في الشرق هم الزحليون، وكان ذلك في العام 1860، حين أتوا إلى المطران وقالوا له "يا سيدنا، مريم العذراء أنقذتنا، نريد أن تسمي الكاتدرائية بـ"سيدة النجاة"، بعد أن كان لها إسم آخر، ولكم الفخر بأنكم أعطيتم العالم كله هذا الإسم "سيدة النجاة".

وأضاف :"ما من أحد من الآباء أصبح كاهناً إلا وكانت مريم العذراء وراء دعوته، لو جمعنا كل ما كُتب عنها، وخصوصاً عن تكريمها، وخصوصاً من قبل الآباء الشرقيين، آباء الكنيسة الشرقية، لما وسعت صحف العالم وأجهزة الحاسوب. أول من رنّم للعذراء مريم كان الملاك جبرائيل، رنم لها Ave Maria، ونحن نكمل دور الملاك ونرنّم للعذراء مريم Ave Maria السلام عليكِ يا مريم، وهي بدورها تقول لكل واحد منا "السلام عليك، وأنت أيضاً ملاك بدورك ومدعو لتبشّر العالم بوجود مريم العذراء وإبنها يسوع المسيح".

موقع "الفن" عاد بهذه التصريحات الخاصة.

الشاعرة مي منصور :"هذه القصائد هي من ضمن كتاب "صوب القاطع التاني"، وأخذ من وقتي حوالى ست سنوات في الكتابة، وأصدرته منذ حوالى الأربع سنوات، وفي إحدى القصائد أقول للعذراء مريم :"حبّيت ساعة موتي لأنك ع بوابة السما ناطرة"، فهذا الكتاب يعني عن مرحلة ما بعد إنتقال الإنسان إلى السماء، كيف يستقبله الآب والإبن والروح القدس، وماذا تفعل العذراء مريم، أي فرحة الرجاء المسيحي، أنا أكتب منذ أن كان عمري 14 عاماً. أنا أقول لـ يسوع "ما بدي نعمة مني إلك، أعطيني نعمة بواسطة إيديها كرامة عينيها"،لهذا الدرجة العذراء مريم مهمة، فلو يعرف الإنسان من هي مريم، فإن كانت إبنة الآب وأم الإبن وعروسة الروح القدس، ماذا تريدها أن تكون أكثر من ذلك؟"، أنا عاشقة مريم بكل ما للكلمة من معنى، وأجمل القصائد كتبتها لمريم العذراء، في شهر أيار كل يوم لها مني قصيدة، هي سيدة سفينة الخلاص وهي المنتصرة التي ستدعس رأس الشيطان".

المرنمة ريما سعادة الترك :"الفرحة كبيرة جداً وتملأ قلوبنا، العذراء مريم هي أم الجميع، هي التي حمت زحلة على مر السنوات، اليوم نحتفل باليوبيل الذهبي لمقام سيدة زحلة والبقاع، والتي تطل على كل بيوت زحلة، وعلى سهل البقاع، هي سيدة كل الدنيا، أنا جئت أرنم، ومن صميم قلبي، وأقول لها "طلي يا سيدة زحلة"، أطلب شفاعة العذراء مريم بإستمرار، الأم دائماً تستجيب لطلبات أولادها، ويكون قلبها معهم، وأستمد منها القوة، أشكر دعم المطران عصام درويش، وكل الذين دعمونا لإنجاز هذا الرسيتال وأزهار شبيب".

الفنان يارا غرة :"أنا سعيد جداً لأن العذراء مريم أعطتني هذه النعمة، الشاعرة مي منصور فتحت لي باباً من خلال قصائدها الجميلة، وسابقاً كنت لحنت قصائد للشاعر سعيد عقل، وجمعت الترانيم التي لحنتها من كلمات منصور وعقل في CD واحد. العذراء مريم هي كل شيء في حياتي اليوم، وسيدة زحلة تشكل جزءاً كبيراً من حياتنا، نشكر الله على حضورها الدائم في حياتنا".

السفيرة غرازييلا سيف :"أنا فخورة بمشاركتي اليوم، وأشعر بأن العذراء مريم هي التي أحضرتني إلى زحلة اليوم، لكي أتكرّم في العذراء قبل أن أكرمها، أنا سعيدة جداً، وأتمنى أن تبقى زحلة مضيئة، وكذلك لبنان، ليبقى حاضناً الكل حول العذراء مريم، أم الجميع، وأتمنى أن ينتشر السلام من لبنان إلى كل العالم، وأتمنى أن تجعل محبتنا كل قلوب الناس بيضاء وأينما كانوا".

إشارة إلى التغطية الإعلامية لهذا الرسيتال كانت لـ "تيلي لوميار" و"نور سات"و"تلفزيون زحلة"، وإذاعة "صوت السما" التي نقلته مباشرة عبر أثيرها، إضافة طبعاً إلى موقع "الفن".

لمشاهدة ألبوم الصور كاملاً، إضغط هنا.