تعرضت خبيرة الماكياج السعودية ​سارة الودعاني​ إلى إنتقادات حادة وصلت إلى حدّ المطالبة بمحاكمتها بسبب مخالفتها تقاليد وعادات المجتمع السعودي.

وجاء ذلك بعد أن نشرت عن طريق الخطأ مقطع فيديو لها تظهر فيه وهي تتحدث بأمور شخصية جداً تتناول تغيّر شكل جسدها بعد الزواج، ولاسيما ما قالته عن أن صدرها أصبح مثل صدر فيفي عبده.

وبعد الجدل الكبير والهجوم الحاد عليها، ردّت الودعاني على هذه الإتهامات حيث أشارت أولاً إلى أنها لم تقصد نشر الفيديو إلى العلن، وذلك حين ظنت أنها تشاركه مع مجموعة من صديقاتها فقط، ولكنها اكتشفت أنه قد انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن ظهر على صفحتها العامة.

لتردّ بعدها مؤكدةً أنها ستقاضي كل من يعيد وينشر الفيديو الذي حذفته، وكل من يوجّه إليها عبارات أو تعليقات مسيئة.