منذ ان تزوجت ​الامير هاري​، و​ميغان ماركل​ تخترق العادات والتقاليد التي وضعها القصر الملكي، وفي موقف أخير حاولت دوقة ساسكس ميغان ماركل الإمساك بيد الأمير هاري خلال تواجدهما برفقة ​الملكة إليزابيث الثانية​ في حفل استقبال القادة الشباب في قصر باكنغهام، الا انه تدارك الموضوع وأبعد يديه عن يدها، اذ ان هذا السلوك لا يتطابق مع اداب السلوك والتقاليد الملكية، خصوصاً امام الملكة.

وتحدث خبير لغة الجسد في هذا النطاق "روبن كرمود" لموقع "​ديلي ميل​" وقال إن الملكة إليزابيث نادرًا ما شوهدت ممسكةً بيَد زوجها الأمير فيليب، ويبدو أن العائلة المالكة اتخذته كقاعدة غير منصوص عليها في البروتوكولات الملكية لكن وجبَ اتباعها.

واضاف اننا لا نرى دوقة كامبريدج ​كيت ميدلتون​ والأمير وليام وهما ممسكان بيَد بعضهما البعض، وقال: "من الواضح جدًا أن وليام وكيت قريبان من الناحية العاطفية، ومع ذلك ، لا يشعران بالحاجة إلى إثبات حبهما".