ياسمين عبد العزيز​.. الدلوعة الشقية، والتي عاشت نجمة للإعلانات 5 سنوات ثم أظهرت موهبتها كممثلة سرعان ما أصبحت إحدى نجمات مصر، إذ تتمتّع بكاريزما خاصة مميّزة أهّلتها لأن تصبح بطلة مبكراً، ثم نجحت في تكوين أسلوبها الخاص الذي مكنّها من أن تكون النجمة الوحيدة من ممثلات جيلها التي تقف جنباً إلى جنب أمام النجوم الرجال، في شباك التذاكر وتنافسهم بقوة.

ياسمين عبد العزيزمن الإعلانات الى التمثيل
ياسمين عبد العزيز من مواليد القاهرة، في 16 كانون الثاني/ينايرعام 1980، وترجع أصولها إلى منطقة ساحل سليم بمحافظة أسيوط. تخرجت من الأكاديمية الحديثة بالمعادي. وبدأت ياسمين عبد العزيز مسيرتها مبكراً، وهي في سن الرابعة عشرة من عمرها، عندما طلبت صديقة والدتها، صاحبة إحدى شركات اﻹعلانات، الاستعانة بها في تصوير أحد الإعلانات، ونجحت في تقديمه، واحترفت هذا المجال لتصبح واحدة من أهم الوجوه الإعلانية في مصر طيلة 5 أعوام، إلى أن اعتزلت ذلك المجال منذ دخولها عالم التمثيل.
لم تسعَياسمين عبد العزيزلأن تكون ممثلة، ولم يكن التمثيل في بالها مطلقاً، وفي بداية مشوارها كانت تتمنى أن تُصبح مخرجة، وتقدمت بالفعل الى معهد السينما لدراسة الإخراج، وأثناء ذلك هاتفتها الممثلة المصرية سميرة أحمد، لتُشاركها في مسلسل "​إمراة من زمن الحب​"، حيث جسّدت شخصية "هايدي" في أول ظهور فني لها عام 1998، وقدّمت دوراً مميزاً أصبح إنطلاقة لها.

ياسمين عبد العزيز أمام ​مصطفى قمر​ و​أحمد حلمي
شاركت ياسمين عبد العزيز بعد ذلك في مسلسل "قط وفار"، والعام التالي شهد أول مشاركة سينمائية لها من خلال فيلم "جنون الحياة"، ثم أفلام: "قدر امرأة"، "جالا جالا"، ومسلسل "الرقص على سلالم متحركة"، عام 2001.
أول بطولة سينمائية لياسمين عبد العزيز جاءت مبكراً، وكانت أمام الممثل المصري ​أشرف عبد الباقي​، من خلال فيلم "رشة جريئة" عام 2001، ثم وقفت أمام مصطفى قمر بفيلمه "قلب جريء" عام 2002، ثم أحمد حلمي في "صايع بحر" عام 2004، ثم فتحي عبد الوهاب في "فرحان ملازم آدم" عام 2005، ثم مصطفى قمر مرة أخرى في فيلم "​حريم كريم​" في نفس العام، وكذلك مجدداً أمام أحمد حلمي في "​زكي شان​"، ثم محمد رجب في "ثمن دستة أشرار" 2006، ثم أحمد عز في "الرهينة" في نفس العام، تبعه ​طلعت زكريا​ في "​حاحا وتفاحة​"، وللمرة الثالثة أمام مصطفى قمر في "عصابة الدكتور عمر" عام 2007، وفي نفس العام أمام محمد سعد في "كركر".

ياسمين عبد العزيز والبطولة المطلقة
خاضتياسمين عبد العزيزبعد ذلك أول بطولة مطلقة لها بفيلم "الدادة دودي" عام 2008، وأدى نجاح التجربة إلى قرارها الوقوف كأول نجمة في جيلها أمام النجوم الرجال في شباك التذاكر، وبذلك كوّنت قاعدة جماهيرية ضخمة شجعتها على تقديم "الثلاثة يشتغلونها" عام 2010، ثم"الآنسة مامي" 2012، ثم "​جوازة ميري​" 2014، ثم "أبو شنب" 2016.
من بين أسباب قرارها مبكراً خوض تجربة البطولة المطلقة، أنها ترى أننا نعيش في مجتمع ذكوري، وتقول في حوار صحفي نُشر عام 2014: "كنت أعمل دائماً بجانب ممثل كوميدي كان يغضب لو أحد ضّحك الناس غيره، وكان يُغيّر مشاهد لي حتى لا أُضحك الناس".
منذ ظهور ياسمين عبد العزيز فنياً لأول مرة، قررت أن لا تُقدم أعمالاً من أجل الانتشار فقط، وأن تختار أدوارها بعناية وإن كان ذلك على حساب حجم رصيدها الفني، فهيتميل إلى الكيف لا الكم.
تُفضلياسمين عبد العزيزالسينما على التلفزيون، وتعتبر أنها من تصنع تاريخ الفنان، وبذلك انقطعت عن الدراما لمدة 16 عاماً، وعادت بمسلسلها "​هربانة منها​" في رمضان عام 2017، ثم قدّمت مسلسل "لآخر نفس" في رمضان عام 2018.
وعن سبب عودتها للدراما التلفزيونية، قالت في حوار صحفي إنها أتت بسبب الإلحاح الدائم من شركات الإنتاج ومن الأصدقاء ومن الأهل، واعتبرت نفسها "رقم واحد" في المشاهدة، والأعلى أجراً في دراما رمضان عام 2017.

أحمد السقا​ يصالحياسمين عبد العزيزو​تامر حسني
تدخّل الممثل المصري أحمد السقا للصلح بينياسمين عبد العزيزوالفنان المصري تامر حسني، خلال تواجدهم على هامش الحفل، الذي أقامته إحدى المجلات الفنية في شهر كانون الثاني/يناير عام 2018، والذي فازت فيه عبد العزيز بجائزة أفضل ممثلة كوميدية، وتامر حصل خلالها على جائزة أفضل فنان.
الثنائي خلال الحفل تصافحا وإلتقطا مجموعة من الصور التذكارية معاً، بعد أزمة حدثت بينهما خلال تحضيرات مسلسل "هربانة منها"، والذي عرض في شهر رمضان عام 2017.
وكان من المفترض مشاركة حسني مع عبد العزيز في بطولة المسلسل، إلا أن إختلاف في وجهات النظر أدى إلى إنسحاب حسني من العمل، وهو ما جعل السقا يتدخل في حل المشكلة، وأكد على صداقتهما التي إمتدت لسنوات كثيرة.

قصة طلاقها من ​محمد حلاوة​ وعلاقة ​ريهام حجاج
شهور طويلة إلتزمت فيهاياسمين عبد العزيزالصمت تجاه إنفصالها عن رجل الأعمال محمد حلاوة، من دون أن تتحدث أو حتى تشرح أسباب الانفصال، لتقرر الظهور تلفزيونياً للمرة الأولى منذ 17 عاماً، وذلك في شهر آب/أغسطس عام 2019، وتتحدث عن العديد من تفاصيل حياتها، وتتطرق إلى طلاقها للمرة الأولى، وقد أكدت أنها لم تعلن عن الإنفصال سوى بعد مرور عام كامل على وقوعه، وذلك بعد حدوث بعض الأمور التي إستوجبت الإعلان عن الانفصال.
وأشارت إلى كونها لم ترغب في الإعلان عن الأمر لحظة وقوعه، حتى لا تحدث ضجة وقتها ويتم تسليط الأضواء عليها، في ظل انشغالها بتربية أبنائها وتقديم الأعمال الفنية.
وتحدثت ياسمين عبد العزيز عن طليقها، مؤكدة أنه والد أبنائها، وهو إنسان محترم للغاية، كما كشفت عن كونها من طلبت الطلاق الذي حدث وفقا لرغبتها، إلا أن الخطأ الذي حدث هو تأخرها في الإعلان عن الطلاق، وكان عليها أن تعلن الأمر فور وقوعه.
وأوضحت أنها تعرف طليقها منذ أن كان عمرها 18 عاماً، وإستمر زواجهما 17 عاما كاملة، وحينما وقع الانفصال لم تتأثر بالضجة التي حدثت عبر مواقع التواصل الإجتماعي، خصوصاً أنها تشعر بالتحدي في أي موقف تمر به في حياتها، ولم يكن الطلاق هو الأمر الوحيد الذي مرت به في حياتها.
وأشارت الى أنه على عكس ما يعتقد البعض، علاقتها هي وطليقها أكثر من ممتازة، وهو يحرص على الاتصال بها والاطمئنان عليها، كما أنها حينما التقته وقت مرض ابنها أخذا يتبادلان الضحك والحديث، وهو ما أثار استغراب البعض، لذلك فهي ترى أن علاقتهما خاصة للغاية.
لكن تقارير صحافية أشارت الى أن طلاق ياسمين عبد العزيز من محمد حلاوة، جاء على خلفية إكتشافها علاقته بالممثلة المصريةريهام حجاج.
في حين خرجت ريهام حجاج عن صمتها، وأوضحت أنه ليس لها علاقة بطلاق ياسمين عبد العزيز من محمد حلاوة.
وكانت ريهام حجاج قد نشرت صوراً لها مع محمد حلاوة، وكشفا أنهما تزوجا زواجاً رسمياً شرعياً، بعد طلاقه من ياسمين عبد العزيز في عام 2018.