كل محبي الموسيقى هم على موعد مع مهرجانات ضخمة ستقام في منطقة جبيل هذا الصيف، سوف يلتقون فيها مع نجوم عالميين وإقليميين.

وفي مؤتمر صحفي عقد في المنطقة، تم إطلاق برنامج مهرجانات بيبلوس السياحية لصيف 2018. وقد حضر المؤتمر نائب رئيس لجنة المهرجانات الإعلامي فيليب أبي عقل الّذي قال إن هذا المهرجان يحفل باللوحات الفنية التي تمزج بين ابداع الداخل وجديد صيحات الفن العالمي. رئيس البلدية المهندس ​وسام زعرور​، أكّد في كلمته أن وجود عدّة مهرجانات هو أمر يساهم في تحسين المنافسة، وطبعا لمدينة جبيل طابعها الخاص الذي قد لا يتواجد في مناطق عالمية أخرى.

كما حضر وزير السياحة في حكومة تصريف الأعمال ​أواديس كيدانيان​، الّذي لفت خلال كلمته إلى أن القيّمين على هذه المدينة تمكنوا من جعلها في المراتب الأولى، فهذه المدينة هي مهد الحضارات. وتابع قائلا إن هناك الكثير من التذمر لدى لجان المهرجانات بسبب الضرائب التي تفرض عليهم، وربما هم على حق أحيانا، ولكن الدولة لديها الحق أيضا. وقال كيدانيان إن الخطأ هو أن هناك فنانين عالميين يأخذون حقهم وحبة مسك، بينما يمكن ايضا اعطاء مكان للفنانيين اللبنانيين.

كما كانت كلمات لرئيسة لجنة المهرجانات ​لطيفة اللقيس​ وممثلة وزير الثقافة السيدة لينا طحيني، وأعضاء اللجنة القيّمة على هذا المهرجان وشخصيات سياسية أخرى.

وبحديث خاص مع اللقيس، وتعليقا على آراء بعض الفنانين اللبنانيين الّذين يأسفون على كثرة مهرجاناتهم في الخارج أكثر من بلدهم بسبب التعامل مع فنانين عالميين، قالت لموقعنا إن المهرجانات هي عامل سياحي مهم جدا، وعنصر حضاري بامتياز والناس تنتظرها كل عام، لذلك من الطبيعي أن يتم التعامل مع فنانين عالميين.

ومن الوجوه الفنية المشاركة التي حضرت هذا المؤتمر، المخرج ​إيفان كركلا​ الّذي قال إنّه سيتم تقديم عمل خاص لهذه المنطقة التاريخية وخصوصا بمناسبة الاحتفال بمرور 50 عاما على "كركلا". وفي حديثه الخاص لنا، قال إنّهم كانوا قد قاموا بجولة عالمية على أهم المسارح ومن بينها عودتهم بعد الوقوف في دار الأوبرا الى المسرح الوطني في الصين، وبحسب ما علموا أنّ "كركلا" هي الفرقة العربية الوحيدة التي دخلت هذه الدار المهمة. أمّا الفنان ​جوزيف عازار​ فصرّح لموقعنا بأنّه سيؤدّي دور شيخ من سعاة الخير، يحاول دائما إطفاء نار الفتنة من أجل لمّ الشمل.

الفنان ​شربل روحانا​ صرّح لنا عن سهرة ممتعة يتم التحضير لها لاعمال الفنان الموسيقي الكبير سيّد درويش، وبكلمته لموقع الفن قال إن ​سيد درويش​ هو فنان عبقري استطاع أن يضفي تغييرات على وجه الموسيقى العربية، وسيتم تقديم انتاجه المتنوع، كما وأنّه كتب أغنية سيختتم فيها العرض تكريما لدرويش، وان 25 موسيقيا ومغنيّا سيشاركون في العرض.

اما البرنامج فهو على الشكل التالي:

1 آب: ​​The Chainsmokers​​ ​​​​​​​

6 آب: ​​TarjaTurunen​​ 

17 – 18 آب: ​​فرقة كركلا​

21 آب: ​​Nana Mouskouri​​ 

24 آب: ​شربل روحانا​

 

 

لمشاهدة الألبوم كاملا اضغط هنا