الريجيم​ الكيتوني أو ​كيتو دايت​، هو عبارة عن نظام غذائي يتضمن تقليل ​الكربوهيدرات​ المستهلكة بشكل يومي، وإجبار الجسم على استخدام ​الدهون​ بدلاً من الكربوهيدرات والسكر.
هذا النظام يجبر الجسم على إنتاج الكيتونات وهي خلايا الطاقة البديلة، حيث يقوم الجسم بإنتاج الكيتونات عند نقص إمداد السكر في الدم.
وتنتج الكيتونات عن طريق تخفيض نسبة الكدبوهيدرات، مع تناول كمية معتدلة من اللحوم. وعند ​الريجيم الكيتوني​ يبدأ الكبد بإنتاج الغلوكوز بسبب انخفاض الغلوكوز.
يعمل هذا الريجيم على تخفيض نسبة الأنسولين في الدم، وزيادة معدل ​حرق الدهون​، وبالتالي ​تخفيف الوزن​ بشكل سريع وفعال.

مراحل الرجيم الكيتوني
المرحلة 1: مرحلة الكيتو أو ريجيم الكربوهيدرات الصارم، حيث يجب الحفاظ على نسبة صافي كربوهيدرات 20 جرام في اليوم.
المرحلة 2: ريجيم الكربوهيدرات المعتدل، خلال هذه المرحلة يمكن تناول 20-50 جرام صافي من الكربوهيدرات في اليوم.
المرحلة 3: ريجيم الكربوهيدرات المتحرر، ويسمح بتناول 50-100 جرام صافي الكربوهيدرات في اليوم.

يتم بدايةً اتباع المرحلة 1، والتغيير إلى المرحلة 2 أو 3 عند الوصول إلى الأهداف المرجوة.
ويتضمن الريجيم الامتناع عن تناول ​النشويات​ والأطعمة التي تحتوي على سكر الفركتوز لخسار 2-6 كيلو غرام في اليوم.
يمكن اتباع هذا النظام من قبل الأشخاص فوق سن الـ 12 سنة، فهو ليس له أي تأثير على الصحة لأنه يسمح بتناول اللحوم والدهون و​البروتينات​.

طرق زيادة مستوى الكيتوزية
الالتزام بتناول 20 غراماً من صافي الكربوهيدرات يومياً.
التقيد بنسبة متوازنة من البروتين ويمكن حسابها عن طريق تناول غرام من اللحم، مقابل كل كيلو من وزنك (نسبة اللحوم اليومية لشخص يزن 80 كيلو هي 80 غراما).
تناول ما يكفي من الدهون الصحية لتشعر بالشبع.
لا تأكل الا عند الإحساس بالجوع، الوجبات الخفيفة قد تبطئ من فقدانك للوزن.
يمكنك تطبيق ريجيم الصيام المتقطع بجانب الريجيم الكيتوني للحصول على نتائج اسرع في فقدان الوزن.
زيادة النشاط البدني يعمل على توازن نسبة الكيتون وتسريع فقدان الوزن وعكس ​مرض السكري​ من النوع الثاني.