أثارت صورة لعارضة الأزياء العالمية ​بيلا حديد​ الجدل بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي من جديد. وفي الصورة تتم مقارنة وجه بيلا في الوقت الراهن وقبل خضوعها لعمليات التجميل.

وبالفعل، تغيّرت ملامح حديد كثيرا بعد خضوعها لهذه العمليات، خصوصا عند منطقة العيون، الخدود، وحتى الشفاه التي بدت منتفخة أكثر.

الأمر الذي دفع بالمتابعين إلى التعليق على هذه الصورة بشكل سلبي، خصوصاً وأنّ هناك إحدى الصحف العالمية ذكرت أنّ بيلا مصممة على نفي خضوعها لمثل هذه العمليات.

بيلا حديد وأختها جيجي استطاعتا أن تخطفا أنظار الصحافة العالمية لشدة جمالهما.