تختلف عادات شهر ​رمضان​، الذي ترافق لياليه وأيامه الكثير من العبادات والواجبات والروحانيات، منها قراءة ​القرآن​ وإحياء ليالي القدر وإطعام الفقراء، من شعب إلى آخر.

لبنان
من أهم العادات التي المتداولة في لبنان، هي تلك التي تسمى بـ "سيبانة رمضان "، حيث تعمد العائلات والأصدقاء في آخر نهاية أسبوع من شهر شعبان وقبل بداية شهر رمضان بالاجتماع والذهاب في نزهات إما إلى الطبيعة أو الأنهر أو إلى القرى، وتقديم كل ما لذ وطاب من الأطعمة والمشروبات. ومازالت ظاهرة "المسحراتي" الذي يجوب طرقات البلدة أو القرية موجودة حتى الآن في لبنان، حيث يقوم شخص بالتجول في القرى والبلدات والضواحي والقرع على طبلة صغيرة بقضيب من الخيزران، لإيقاظ الناس وقت ​السحور​ ودعوتهم للتهيأ لصلاة الصبح، إضافة إلى ضرب المدفع عند ​المغرب​ إيذانا ببدء وقت ​الإفطار​ للصائمين.

سوريا
يستقبل شهر رمضان في سوريا بتعليق لافتات في الشوارع، لتهنئة المسلمين بقدوم شهر رمضان، مع تزيين الشوارع بالأنوار والمصابيح، وكذلك بعض مداخل البنايات. كما يطلق البعض الألعاب النارية بألوانها وأنواعها الجميلة. ويزداد الإقبال على المأكولات والمشروبات وخاصة الحلويات التي تكون لها طابع ومذاق مختلف في هذا الشهر، ويزداد الإقبال عليها بشكل غير عادي.

السعودية
يتميز شهر رمضان في ​المملكة العربية السعودية​ بأجواء روحانية، وطابع مميز يختلف عن أي مكان في العالم، ويحتفظ المجتمع السعودي خلال الشهر الفضيل بعاداته وتقاليده، التي لن تتغير أو تندثر مع مرور الوقت.
ويستقبل السعوديون شهر رمضان بفرحة كبيرة وعارمة، وتمضي العوائل السعودية بكبارها وصغارها هذا الشهر، في أجواء روحانية وإيمانية رائعة
ويكون الإستعداد لشهر رمضان في أواخر شهر شعبان، ويخصص السعوديون يوماً للإحتفال به، يطلق عليه اسم "شعبانية" أو "شعبنة"، ويجتمع فيه الأهل والأصدقاء والجيران ويتم تقديم جميع الأكلات الشعبية والحلويات، وتمتلئ الشوارع والأسواق بلافتات ولوحات الترحيب برمضان.
وتبرز العادات اليومية لدى السعوديين في أيام الشهر الفضيل، ويتناولون عند الافطار التمر والرطب والماء، وهو ما اصطلح تسميته عندهم بـ"فك الريق"، قبل أن يبدأوا في تناول وجبة الإفطار التي تكون عبارة عن شوربة وسمبوسك وبف، وأصناف خفيفة منها المعجنات، إضافة إلى والعصائر الرمضانية، قبل أن يحتسون الشاي الأحمر مع الحلويات الرمضانية أثناء مشاهدة المسلسلات والبرامج الرمضانية، التي تصاحب موعد الإفطار.
وبعد ذلك يتم تبخير المنزل، وتذهب العائلات السعودية لأداء صلاة التراويح سوياً، ومن ثم الإنتظار لوجبة السحور التي تعدها، وتشمل الكبسة باللحم أو الدجاج كطبق رئيسي وكذلك الصيادية والتي تتكون من السمك، والأطباق الأخرى الشعبية.
وتعد الزيارات العائلية من أهم العادات الرمضانية لدى السعوديين، وتبدأ بعد صلاة التراويح، في حين يوجد تقليد لدى بعض العائلات يتمثل في تخصيص إفطار كل يوم من أيام رمضان في منزل أحد أفراد العائلة بشكل دوري، بادئين بمنزل أكبر أفرادها، ويوزّع البعض عينات من طعام الإفطار على الجيران.

الجزائر
في الجزائر يتم طلاء البيوت بدهان جديد قبيل قدوم شهر رمضان، ويتم شراء أدوات مطبخ وأغطية جديدة وتطهير البيوت بالكامل.

المغرب
أما عن عادات شهر رمضان في المغرب، فمن أبرزها ضرب النفير 7 مرات عند السحور أول يوم هذا الشهر. ويقوم المواطنون بالتهئنة لبعضهم البعض بالقول "عواشر مبروكة"، وهي تهنئة تعني أيام مباركة.

فلسطين
شهر رمضان في فلسطين له عاداته من إفطار وسحور وحلويات وصلاة التراويح للرجال والنساء في المساجد والساحات العامة، وقيام الليل وقراءة القرآن وزيارات الأقارب.

مصر
يقترن شهر رمضان في مصر بظهور الفوانيس بكثرة، فيخرج الأطفال والكبار ليلة رؤية هلال رمضان إلى الطرقات، مرتدين أجمل ما عندهم من ثياب، وحاملين الأعلام والفوانيس الرمضانية، يغنون الأناشيد والأهازيج الخاصة بهذا الشهر في فرحة جماعية عارمة.

تركيا
في تركيا يتم نثر العطور والمسك والعنبر وماء الورد على أبواب المنازل والحدائق طيلة هذا الشهر، أما ظاهرة "المَحْيا" فهي احتفالية كبيرة تقام في منطقة "السلطان احمد" حيث يضاء 77 ألف مسجد منذ المغرب، وحتى صلاة الفجر.

اندونيسيا
في اندونيسيا يأخذ جميع التلاميذ إجازة في أوّل أسبوع من شهر رمضان.

باكستان
أما في باكستان يحدث ما يسمى بـ"زفاف المرة الأولى"، حيث يزف الطفل الذي يصوم أول مرة كأنه عريس. كما أن هناك أكلة تسمى "الباكورة" وهي عبارة عن بطاطا مخلوطة بالبهارات، وهي أكلة شعبية لشهر رمضان.

ماليزيا
هناك عادة معروفة تسمى بـ"طوف السيدات"، حيث تطوف السيدات في المنازل لقراءة القرآن بين الإفطار والسحور. وهناك إفطاراً جماعياً يقام يومياً في المناطق الريفية.

نيجيريا
من أبرز عادات نيجيريا في شهر رمضان، تقوم العائلات النيجيرية بإستضافة فقير كل يوم لإكرامه.

موريتانيا
يقرأ أهل موريتانيا القرآن كاملاً في ليلة واحدة، ويحلق الرجال شعرهم قبل رمضان بأيام، ليتزامن ظهور الشعر الجديد مع هذا الشهر.

السودان
أما في السودان فيقوم الناس بالإفطار في المساجد وفي الساحات التي تتوسّط الأحياء، وعلى الطرقات تحسباً لوجود مارة بعيدين عن منازلهم آو أشخاص لا يتوفر لديهم الوقت لإعداد الطعام بالطريقة التي يريدونها، فقبل الغروب بدقائق تجد الناس يتحلَّقون في جماعات لاصطياد المارة ودعوتهم لتناول الإفطار معهم.