فوجئ عدد كبير من الجمهور اللبناني ومن الممثلين اللبنانيين بعد نشر صورة بوستر مسلسل "​الحب جنون​"، بوجود بطلات العمل المؤلف من 4 خماسيات وهنّ ​سيرين عبد النور​، ​نادين الراسي​، ​باميلا الكيك​، و​إيميه صياح​ بغياب ابطال العمل الممثلين اللبنانيين.

تغييب ابطال العمل هو بمثابة إهانة في حق الممثل اللبناني، فهم الذين يعتبرون نجوم التمثيل في لبنان، ويتمتعون بقاعدة جماهيرية كبيرة وهم جزء مهم جدا من المسلسل عدا عن أنهم بذلوا مجهودا كبيرا مقابل عملهم. وككل عمل هناك بطل وبطلة، لماذا هذه المرة تم التركيز على العنصر النسائي (الذي نكن لكل منهن كل الحب والاحترام) فيما تم تغييب الممثلين عن الاعلان؟

كارلوس عازار​ قال:" هيدي الصورة للتوثيق.. والحِكم للصحافة اللبنانية يلّي عوّدتنا تدعم الفنان اللبناني يلّ عم يفني حياتو للفن على حساب صحتو اوقات.. وشكراً".

ولكارلوس كل الحق في ما يقول، اذ لا يقبل اي انسان ان يهمش بالوقت الذي يستحق فيه التقدير على الجهد وعلى تحمل ما تحمله من ضغط وواقع صعب لتقديم العمل.

الممثل اللبناني وخصوصا المحترف، يستحق أن يكون في طليعة اعلان مسلسله، وتغييبه عنه أمر لن نسكت عنه.