حضر موقع الفن العرض الأخير من برنامج "​ذا فويس​" بموسمه الرابع والذي كان من نصيب المشتركة في فريق الفنانة ​أحلام​ دموع.

في كواليس الحفل لاحظنا حضور مشترك برنامج "ذا فويس كيدز" بموسمه السابق "أمير عاموري" الذي صعد الى المسرح والتقط الصور مع المدرّبين.

كالعادة مشروب الطاقة لم يبتعد عن كرسي عاصي، خصوصا وأنّه كان مضطراً أن يبقى مستيقظا بسبب إحيائه حفلاً آخر فور الانتهاء من الحلقة، ولذلك تغيّب عن المؤتمر الصحفي. ولا شكّ في أنّه من الضروري أن يتم ضبط الأمور من قبل فريق إعداد الحلقة، إلا أنّ صوت مدير المسرح أزعج أحلام، وبعفويتها التي اعتدنا عليها، صعدت إلى جانبه وردّت قائلة "جوع" بأعلى صوتها، فأعرب عن حبّه لها.

إحدى المعجبات أرادت أن تلتقط صورة وهي جالسة على كرسي أحد أعضاء لجنة التحكيم بعد الانتهاء من التصوير، الأمر الذي استفزّ الحرّاس ودفع بهم إلى ان يبعدوها بالقوة عن المسرح خوفا من أن يتسبّب ذلك بمشاكل فيما بعد، لترد عليها إحدى الحارسات قائلة "أحسن ما كسّرلك التلفون".

 

احلام كانت أكثر واحدة من بين لجنة التحكيم تفاعلت مع الجمهور، وحاولت قدر الإمكان التقاط الصور معهم.

وبعد الانتهاء من الحلقة وتربّع "دموع" على عرش هذا الموسم من البرنامج، أقيم مؤتمر صحفي حيث نوقشت العديد من الأمور. تأخر المدرّبون قليلا، وهم الفنانة اليسا، الفنانة أحلام، الفنان ​محمد حماقي​، والفنان خليل أبو عبيد الذي حل مكان الفنان ​عاصي الحلاني​، بالإضافة إلى الفائزة دموع، ليرد المتحدث الرسمي لمجموعة mbc، السيد مازن حايك قائلا: "للنجوم أحكام"، كما لفت إلى أنّهم فرحون بهذا الموسم الناجح، لأنّ الأصوات كانت متنوعة، وأنّ هناك 3 مواسم لـ "ذا فويس".

حماقي قال إنّ الحب الذي جمع لجنة التحكيم مع المشتركين سيدفع بهم إلى دعمهم ومساندتهم في أي وقت، و الأصوات الـ 4 التي وصلت. تشعرهم بالسعادة، وتابع حماقي قائلا، إنّ صوت دموع مهم ومميز. وقد أكّدت اليسا ذلك، بأن الجميع سعداء بكل الأصوات، وأنّهم فعلوا قدر إمكانهم كل الخطوات المحترفة.

أمّا خليل أبو عبيد فردّ على كل الانتقادات التي وجّهت إلى البرنامج بسبب خروج مشتركين من جنسيات أخرى، قائلا إن الصوت لا يحمل جنسية.

 

وأشارت أحلام، خلال المؤتمر إلى أن دموع سترافقها إلى مهرجان "موازين" ، وأنّها ستؤدّي أغنية على المسرح هناك، كما لفتت إلى أنّ مشاركتها في "ذا فويس" هي تجربة مختلفة عن تلك في برنامج ارب آيدول. أما حماقي فسيرافق شيماء عبد العزيز و​عصام سرحان​ إلى موازين.

أحلام أحبّت أن توجه رسالة لدموع بأن تضع دائما خطة لكل أعمالها وأن تختار الفريق الملائم والصحيح. ومفاجأة المؤتمر هي كشف أحد المقرّبين من دموع أنّها ومنذ الصغر كانت تحلم بأن تلتقي أحلام وأن تصبح فنانة.

"لكل ما حد يحب أحلام انت خسران وأقول مقهورين للناس المقهورين، وللأشخاص الذين كان لديهم شك في أصوات هذا الموسم"، هكذا ردّت أحلام حينما طرح عليها سؤال بأن توجه رسالة إلى كل الأشخاص "المقهورين" منها.

وبكلمة خاصة مع أحلام، حول ما إذا كان زوجها السيد مبارك الهاجري قد أبدى رأيه بإطلالاتها المثيرة التي ظهرت فيها خلال الموسم، قالت إنّه أحب كثيرا كل إطلالاتي على الرغم من أنها تلقّت العديد من الانتقادات، وقالت إنّها عندما ذهبت إلى مراكش رأت فتاة اقتربت منها وقالت لها "أنا أتابعك في ذا فويس وفرحت كثيرا حينما رأيتك بالرسم الأمازيغي".

وأيضا في تصريح خاص للفائزة دموع، قالت إنّ سبب نجاحها هو بسبب ثقة الفنانة أحلام، وموهبتها وتصويت الناس لها، دموع تهدي هذه الجائزة لبلدها، ولكل شخص شجعها ولأمها، وعن التعاون مع الفنانة أحلام قالت إن أحلام رائعة وأن أجمل شيء فعلته هو اختيارها لها. وأضافت قائلة إنّها تحب كل الأشخاص الذين صوّتوا لها، متمنية أن لا تخيّب ظنهم في الأيام المقبلة.

المشترك ​يوسف سلطان​ من فريق عاصي، قال عبر موقع الفن لدموع "أنت فنانة تستاهلين وربحك هو ربحنا أكيد ولا تنسي أن تلعبي أنغري بيردز". وعن السبب وراء ابعاده عن الفوز، قال إنّه بسبب قلة الدعم من قبل البعض، وعتبه على الذين ضعّفوا الإعلان".

أمّا عن خطوته الجديدة بعد خروجه من "ذا فويس"، فأجاب بأنّه يريد العودة إلى بلده ويلتقي بأحبائه، ومن ثمّ يبدأ بالخطة.

لمشاهدة ألبوم الصور كاملاً إضغط  هنا  .