الكمون​ فعّال جداً في عمليّة تنظيم الهضم، ويُخلّص ​الجسم​ من ​السموم​ من خلال معالجة الإمساك، والتقليل من أوجاع القولون، مما يُساعد على امتصاص المواد الغذائية من الطعام بشكلٍ أفضل، وبالتالي يقلّل من عمليّة حفظ ​الدهون​ في الجسم، وبالتالي خسارة الوزن.
والكمون مفيد جداً وليست له أية أعراض جانبيّة؛ لذلك إن استعماله آمن لجميع الأعمار، وخلطه مع عصير اللّيمون يزيد من عمليّة حرق الدهون، وذلك يؤدّي لخسارة الوزن بشكل أكبر وفي وقت زمني أقل.

خطوات إتباع ريجيم الكمون و​الليمون
تناولي أربع وجبات في اليوم، وقسّميها إلى وجبة خضار، ووجبة فاكهة، ووجبة منتجات الألبان كاللّبن؛ وذلك للتسريع من عمليّة الهضم، وتناولي وجبة تحتوي على الكربوهيدرات؛ كحبّة متوسّطة الحجم من البطاطا المسلوقة.
حافظي على تناول الوجبات الأربع في أوقاتها، من دون إلغاء أيٍّ منها.
اشربي على الأقل لترين من الماء في اليوم.
ضعي ماءً مغليّاً في كوبٍ من الماء مع نصف ملعقة كبيرة من الكمون المطحون، ونصف ملعقة صغيرة من ​الزنجبيل​، وعصير نصف ليمونة، واتركي الشّراب حتّى يُصبح فاتراً ثمّ اشربيه قبل كلِّ وجبة.
استمرّي بشرب الكمّون مع ​عصير الليمون​، حتّى الوصول للوزن المطلوب.

إدخال الكمون إلى النظام الغذائي اليومي
أضيفي حبوب الكمّون، وعصير الليمون إلى السلطة، وتناوليها كلَّ يوم قبل وجبة الغداء.
أضيفي الكمّون إلى عجينة الخبز، واستبدليها بالخبز العادي.
رشّي حبوب الكمّون فوق الخضار المشويّة أو المسلوقة.
استخدمي الكمّون عند تحضير الحمّص أو الجواكامولي.

حضّري لنفسك كوباً من الكمّون المغلي بدلاً من الشّاي العادي.
رشّي حبوب الكمّون فوق المكسّرات والوجبات الخفيفة الصّحيّة.
استخدمي الكمّون لتنكيه الشّوربات، لا سيّما شوربة العدس.
أضيفي الكمون إلى الأرز الأسمر أو العادي المسلوق.
أضيفي ملعقةً كبيرةً من حبوب الكمون إلى ربع كوب من ​العسل​، وإستخدمي المزيج لتحلّي به الشاي.