تتوالى مشاكل عائلة الممثلة الأميركية ​ميغان ماركل​ خطيبة ​الأمير هاري​ خصوصا في ما يتعلق بحضور حفل زفافها المقرر إقامته في الـ19 من شهر المقبل.

وكانت آخر هذه المشاكل ما يتعلق بإبن شقيقها المهدد بإلقاء القبض عليه وحبسه لمدة خمس سنوات بسبب تجارته بالمواد المخدرة، إضافة إلى إمتلاكه مزارع كبيرة في العديد من الدول والتي تتخصص في إنتاج الماريوانا.

وأشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الى أن ​تايلر دولي​ (25 عاماً)، يتباهى بعمله هذا وأنه في حال زيارة ماركل وخطيبها الأمير هاري له في منزله في جرانت باس بأوريغون فسوف يقدم لهما عينة من المواد المخدرة التي تنتجها مزارعه.

يشار إلى أن مشاكل حضور عائلة ماركل زفافها بدأت مع شقيقها الذي كشف عن إنكارها له والتي هي أكدت أنها لا تريد دعوته، لتظهر بعدها مشكلة والدها، ولكن لاحقاً أشارت مصادر عديدة إلى حضوره بعد وساطة الأمير هاري بينهما وتواصله معه.