في تغطية خاصة ل​موقع الفن​ للحلقة الثانية من مرحلة المواجهة من الموسم الرابع من برنامج اكتشاف المواهب "​ذا فويس​"، تستمر المنافسة القوية بين الأصوات في تحديات حامية وتستمر من ناحية ثانية أجواء المنافسة العفوية بين المدربين.

بداية الحلقة كانت مع فريق الفنان اللبناني ​عاصي الحلاني​ بمواجهة ثلاثية بين المشتركين آية دغنوج، أحمد عبد السلام وسلطان الصالح الذين أدوا أغنية "لو كان بخطري أنا" للفنان السعودي راشد الماجد والفنانة المصرية آمال ماهر، وبعد أداء مميز منهم وأخذ رأي لجنة التحكيم التي بالإجمال لم تساعد عاصي في الإختيار، وبعد أن أعرب عاصي عن حيرته قالت له ​أحلام​ "أنا عيني على واحد منهم"، فاختار في النهاية آية.

وفي لحظة لترك المجال إلى أحد المدربين الباقين الثلاثة أحلام و​إليسا​ و​محمد حماقي​ لخطف أي أحد من أحمد وسلطان، وفي الثواني الأخير قررت أحلام أن تختار الأخير.

المواجهة الثانية كانت من فريق حماقي والتي كانت ثنائية بين المشتركتين رانا عتيق ولينا قاسم واللتين أدتا أغنية "دارت الأيام" للفنانة الراحلة أم كلثوم، فبعد أداء لافت منهما، وأخذ رأي المدربين الآخرين، مال عاصي الكفّة لرانا فيما إختلفت معه أحلام لتميل الكفّة للينا، أما إليسا فقد أعربت عن تفاجأها بالتطور الكبير الذي طرأ على أداء لينا، وفي النهاية كان القرار النهائي لحماقي الذي وجد صعوبة في الإختيار ليقع في النهاية على رانا.

اما لينا فانتهى مشوارها في البرنامج بعد أن لم يقدم أحد من المدربين الآخرين على خطفها.

المواجهة الثالثة كانت أيضا من فريق حماقي ولكن ثلاثية هذه المرّة بين المشتركين ألياس المبروك ،رينا دي وقمر منصور الذين أدوا أغنية Million Years Ago ، وبأدائهم المميز وضعوا حماقي في موقف صعب جعله يجد صعوبة في الإختيار.

وقبل أخذ قراه النهائي، كانت آراء المدربين الثلاثة الباقين مثنية على أدائهم، ففي حين لم يعطِ عاصي صوته لأحد إعترفت أحلام انها تريد أن تخطف صوت من الأصوات، فيما مالت إليسا لألياس، اما بالنسبة لصاحب القرار النهائي حماقي أشار إلى أنه يبدو لن يستطيع متابعة مرحلة المواجهة فالموقف صعب مختاراً في النهاية ألياس.

أما مشوار رينا دي وقمر قد إنتهى في البرنامج حيث لم يقم أحد من المدربين الثلاثة الآخرين على خطفه أحد منهنّ.

المواجهة الرابعة كانت من فريق أحلام وكانت ثنائية بين المشتركتين همسة منيف ودموع سوارة اللتان أدتا اغنية "مثل النسيم" للفنانة نوال الكويتية، وبعد أدائهما للأغنية بإحساس عالي كانت فرحة احلام واضحة.

وفي الأخذ بآراء المدربين الثلاثة الآخرين، تحيّزت إليسا لصوت دموع والتي وافقها عليه حماقي فيما لم يفضل عاصي إحداهنّ على الأخرى، وفي النهاية إختارت أحلام دموع.

أما مشوار همسة فقد إنتهى في البرنامج حيث لم يقم أحد من المدربين الثلاثة الباقين خطفها.

المواجهة الخامسة كانت أيضاً من ثنائية من فريق أحلام بين المشتركتين نهاد ضريف وسهى المصري اللتان أدتا أغنية "صافي" للفنانة المغربية أسما لمنور بإحتراف وأداء عالي.

وقبل قرار أحلام، أعطى المدربون الثلاثة الباقين آراءهم فيهما، حيث لم يرجح أحد منهم كفّة واحدة على الأخرى، واختارت أحلام في النهاية سهى.

أما نهاد فقد إنتهى مشوارها في البرنامج حيث أنه لم يخطفها أحد من المدربين الثلاثة الباقين.

المواجهة السادسة كانت من فريق إليسا، ثنائية بين ساجدة الخطابي وأحمد الحلاق الذين أديا أغنية "حوّل يا غنام" بطريقة جميلة وموهوبة.

وفي اداء المدربين الثلاثة قبل قرار إليسا، مال حماقي لصالح أحمد أكثر، فيما مالت أحلام لساجدة وعاصي لم يعطي صوته لأحد، وفي قرارها النهائي إختارت إليسا أحمد وانتهى بالتالي مشوار ساجدة التي لم يخطفها أحد من المدربين.

المواجهة السابعة والأخيرة الليلة كانت ايضاً ثنائية من فريق إليسا بين المشتركان حسن العطار وسميرة براهيمية اللذان أديا أغنية باللهجة الأجنبية وأغنية "بيذكرك بالخريف" للسيدة فيروز.

وبعد أدائهم المميز والكبير، هددت إليسا المدربين الثلاثة الباقين إن أعطى اي أحد منهم ملاحظة على أدائهم، وبالتالي أثنوا جميعهم عليهما لتختار إليسا في النهاية حسن، وانتهى بالتالي مشوار سميرة في البرنامج حيث أنه لم يستدر لها أحد من المدربين.