حذرت مؤسسة ​القلب​ الألمانية، من أن عدوى ​الإنفلونزا​ قد تهاجم القلب أيضاً، وتتسبب في الإصابة بإلتهاب عضلته.

وأوضحت أن أعراض التهاب عضلة القلب تتمثل في إستمرار الشعور بالضعف والوهن، لمدة تزيد عن أسبوعين بعد الإصابة بالعدوى والإحتباس المائي، والشعور بضغط في الصدر وإضطراب ضربات القلب، ويجب استشارة الطبيب فور ملاحظة هذه الأعراض.

وللوقاية من إلتهاب عضلة القلب، تنصح المؤسسة مرضى الإنفلونزا بالحرص على الشفاء التام من العدوى، والإمتناع عن أي مجهود بدني قبل زوال الحمى و​السعال​ و​آلام المفاصل​، مع الإلتزام بالراحة التامة طوال فترة الشعور بالضعف والوهن.