بدأ تطبيق ​ريجيم الشوربة الحارقة​ في المستشفيات، حيث يتم إدخالها ضمن جدول غذائي للأشخاص الذين يعانون من وزنٍ زائد، ويعانون من مشاكل في الضغط و​القلب​ و​الأوعية الدموية​، ويحتاجون لبعض العمليات الجراحية اللازمة، وخاصة العمليات المتعلقة بقسطرة وجراحة القلب.
تعتبر الشوربة الحارقة للدهون حلاً أمثل ل​إنقاص الوزن​، فهي لا تحتاج إلى ممارسة التمارين الرياضية، ولكن يجب الحذر التام من شرب المشروبات الغازية بمختلف أنواعها لإحتوائها على ​سكريات​ بنسب عالية وغازات، ويجب شرب ما لا يقل عن اللترين ونصف من الماء يومياً، حتى يتم نجاح البرنامج الغذائي المتبع مع الشوربة الحارقة للدهون.

المكونات
عشرة أكواب من الماء.
حزمتان من الكرفس.
ستة رؤوس ثوم مقشر.
ستة رؤوس من ​البصل​.
أربع حبات من ​الفلفل الرومي​ الأخضر.
رأس ملفوف كبير الحجم.
كيلو غرام من الطماطم.
خمس حبات من ​الجزر​.
مكعبان من مرقة ​الدجاج​.

طريقة التحضير

إضافة كمية من الملفوف المقطع في قدر على النار وإضافة الماء المغلي عليه.

وضع جميع الخضراوات المقطعة، حتى تغلي جميع المكونات معاً، ثم تتم إضافة مكعب من مرق الدجاج لزيادة النكهة، ويمكن إضافة بعض الأعشاب العطرية كالبقدونس، والنعنع، والشبت، وإضافة عيدان الكرفس أو ​الجرجير​.

برنامج شوربة حرق الدهون
اليوم الأول:
تناولي الشوربة الحارقة للدهون في أي وقت.
تناولي الفواكه الطازجة أو العصير الطبيعي والابتعاد عن العصائر التي يدخل السكر في محتوياتها.
تناولي البطيخ والشمام لحرق سعرات إضافية، فجميع الفواكه مسموحة باستثناء الموز.
مراعاة شرب ما لا يقل عن عشرة أكواب من الماء على عدة مراحل.

اليوم الثاني:
تناولي الشوربة الحارقة في أي وقت، ويمكن إضافة أي نوع من الخضراوات إلى الشوربة والتقليل من البهارات المستخدمة، حيث بالإمكان إضافة مكعب مرقة الدجاج، وعدم الإكثار من الملح.
أثناء وجبة العشاء يتم تناول الشوربة الحارقة للدهون، بالإضافة إلى حبة ​بطاطا​ مشوية بالفرن أو مسلوقة، ويمنع منعا باتاً تناول البطاطا المقلية.
المداومة على شرب عشرة أكواب من الماء.

اليوم الثالث:
يمنع في اليوم الثالث تناول الموز ويسمح بتناول جميع أنواع الفاكهة.
يمنع تناول البطاطا وتناول أي نوع من الخضراوات سواء، بإضافته إلى الشوربة أو وضعه كطبق جانبي.

اليوم الرابع:
يتم التنويع والتغيير في أنواع الطعام في هذا اليوم، حيث يتم تناول الشوربة الحارقة للدهون في أي وقت.
تناولي ثماني حبات من الموز لتعويض البوتاسيوم في الجسم، نتيجة إدرار البول الذي ينتج من تناول الشوربة الحارقة.
توزيع ثلاث حصص من أكواب الحليب الخالي من الدسم، حيث يتم شربه على مراحل متفرقة مع إضافة ملعقة من الشوفان لكل كوب من الحليب.
الاستمرارية في شرب عشرة أكواب من الماء.

اليوم الخامس:
تناولي الشوربة الحارقة للدهون مضافاً إليها قطعة من صدر الدجاج، أو قطعة فيلية عجل أو قطعة من السمك، وتناول كمية من الطماطم على مراحل متفرقة.
مراعاة شرب الماء بما لا يقل عن ثلاثة لترات لتسهيل عملية الهضم والإخراج.

اليوم السادس:
تناولي الشوربة الحارقة للدهون مع الخضراوات بإستثناء البطاطا.
تناولي من قطعة إلى ثلاثة من اللحم الفيليه أو صدر الدجاج.
المداومة على شرب الماء باستمرار.

اليوم السابع:
إضافة الرز بجانب الشوربة الحارقة للدهون، حيث بإستطاعة الشخص تناول ما يشاء من الأرز ويفضل الأرز البني.
إضافة أي نوع من الخضراوات بإستثناء البطاطا، فتمنع في اليوم الأخير منعا باتاً.