يشعر البعض في الحاجة الى ​التبوّل​ أثناء الجُماع، وذلك عائدٌ إلى الضغط غير المباشر للقضيب على الإحليل أثناء حركات ولوجه داخلاً وخارجاً.

في الواقع، إنّ إثارة الجانب الأماميّ للمِهبل، والذي يمرّ خلفه الإحليل، يُمكنها بحسب د. ساندرين عطا الله، أن تُسبّب تهيّجاً خفيفاً لهذا الأخير، وغالباً ما يكون هذا الإحساس خاطئاً.

ورغم ذلك، فإنه بإمكانكِ اتّخاذ الاحتياطات اللازمة بتفريغ المثانة قبل وبعد العلاقة ​​الجنس​ية.

عليكِ بشكلٍ خاص ألا تُشعري شريكك بالذنب ، فإثارة الجانب الأمامي للمِهبل أمرٌ ضروري للذّة الجُماع.