من منا لا يتذكر المسلسل المكسيكي الشهير "​أنت أو لا أحد​" الذي شغل العالم بأبطاله فكان الجمهور ينتظره بشغف خصوصاً ان معه انطلقت المسلسلات المكسيكية المدبلجة الى العربية التي شكّلت أبرز الصيحات في التسعينات.

ومن بين الممثلات اللواتي عرفناهن في العالم العربي، بطلة المسلسل ​لوسيا مينديز​ (راكيل)، التي أصبح عمرها 65 عاماً، الا انها لم تستطع ان تحافظ على جمالها وذلك بسبب عمليات التجميل التي شوهتها وجعلتها تبدو اكبر من عمرها، على الرغم من انها تميّزت بجمالها في التسعينيات.
يذكر ان لوسيا ليست ممثلة فقط، بل هي مغنية شهيرة ولها عدد كبير من الاغنيات.