أثار خبر زواج الفنانة المصرية ​شيرين عبد الوهاب​ من الفنان المصري حسام حبيب أزمة كبيرة وجدلاً واسعاً ظلّت تفاصيله غامضة حتى الآن.

وما أثار الشكوك أكثر حول الموضوع، هو تواجد عبد الوهاب وحبيب معاً في أكثر من مناسبة ولاسيما مؤخراً عند ظهور حبيب برفقتها في حفلها في دبي.

وبعد الأخذ والردّ كثيراً حول الموضوع، خرجت شيرين عن صمتها ولكن ليس بلسانها، حيث أكدت للكثير من المقربين منها حقيقة وجود علاقة حب تربطهما ولكنها ما زالت في بداياتها، ولم يقررا بعد الإرتباط على الرغم من إعلان والد حبيب إرتباطهما مما سبب لهما الإحراج الشديد.

يشار إلى أن حبيب تولى مؤخراً إدارة أعمال شيرين بعد إنفصالها عن مدير أعمالها السابق ياسر خليل، وهذا الأمر الطبيعي الذي يجعله يرافقها في معظم حفلاتها وأعمالها الفنية، هذا إلى جانب أن الإثننين تجمعهما صداقة قوية منذ سنوات، وكانت عبد الوهاب تعلن دائما أنها تستشيره في الكثير من أعمالها وأغنياتها.