بعد مشاركتها في حفل ​الأوسكار​ مؤخراً وظهورها على السجادة الحمراء لافتةً النظر إلى الوشم الذي بدا على يدها تكريماً للحملة الداعمة لضحايا التحرش والاعتداء وسوء معاملة النساء في مكان عملهم. إلا أن هدفها الداعم لهذه الحملة في الحفل العالمي، لم تكتمل معالمه، بعدما أظهر وشمها خطأ في القواعد، تمثَّل في عدم وجود الفاصلة التي تختصر شعار الحملة "Time is up" وبدلاً من ذلك ظهر الوشم "Times Up" وفق ما ذكرته صحيفة "ميرور" البريطانية.

ولهذا السبب وبعد الضجة التي أثيرت حول الموضوع، مازحت واتسون جمهورها ومتابعيها من خلال كتابتها عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي قائلةً:" وظيفة شاغرة لمدقق لغوي للوشوم المؤقتة. يُشترط توافر الخبرة في الفواصل العليا".

يُذكر أن ​إيما واتسون​ تبرَّعت، في شهر فبراير/شباط 2018، بمبلغ مليون جنيه إسترليني لصندوق ضحايا التحرش الجنسي، قبل إظهار تضامنها مع حركة "Me too" في حفل البافتا.