حصل البريطاني محمد باتيل (23 عاماً)، على فرس قزم ليساعده في المشي، حيث أن باتيل يعاني من إلتهاب الشبكية الصباغي، وسيرافق الفرس باتيل بعد حوالى عامين، حين يكون أنهى برنامجه التدريبي، إلا أن باتيل والفرس يلتقيان من حين لآخر في جلسات تدريبية.

يخاف باتيل من الكلاب، فلذلك أحضر الفرس القزم، والذي إعتبر أول حصان يعمل كـ"دليل للمكفوفين" في ​بريطانيا​.

وقالت كاتي سميث، وهي التي تعمل على تدريب الفرس القزم :"إنه أمر جيد أن يتم الإعتماد على الأحصنة في التعامل مع المكفوفين، لأن الأحصنة تعيش ما بين 45 و50 عاماً".