بعدما غيّب الموت الفنان موسى المعماري عن عمر ناهز الـ87 عاماً، نعى وزير الثقافة اللبناني غطاس خوري الفقيد الذي امضى معظم عمره يعمل لوحده من اجل تحقيق حلمه لبناء قصره المعروف اليوم ب"قصر موسى." 

الخوري قال في تصريح :"رحيل باني "قصر موسى" يشعرنا بالحزن ونتذكره لطالما ردد في مقابلاته انه قضى معظم عمره متحديا الصعاب والمشاكل التي واجهته وأبى ان يستسلم لليأس، وبقي مثابرا حتى تمكن من تحقيق حلم راوده منذ الصغر. موسى المعماري مثل يحتذى لكل انسان في مواجهة الصعاب مهما كانت لتحقيق ما يؤمن به، رحل تاركا ارثا ثقافيا ومعلما لبنانيا يجب المحافظة عليه ."

وتقدم الخوري من عائلة الراحل بأحر التعازي سائلا المولى ان يسكنه فسيح جنانه.