الزكام​ المصحوب بشعور بالضغط في الرأس يدل على الإصابة بإلتهاب الجيوب ​الأنف​ية، وهذه المتاعب تكون شديدة عند الإنحناء بصفة خاصة. 

ويجب إستشارة الطبيب في حال إستمرار المتاعب لمدة تزيد عن 3 أيام، أو إذا كانت مصحوبة بحمى، ولذلك هناك أهمية للشفاء التام من الإلتهاب، وإلا فستهاجم المتاعب المريض مراراً وتكراراً.

ويعتبر إلتهاب ​الجيوب الأنفية​ مزمناً إذا استمر لمدة تزيد عن 3 شهور، أو في حال الإصابة به بمعدل يزيد عن 4 مرات في العام.

يُشار إلى أن التهاب الجيوب الأنفية هو إلتهاب في الغشاء المخاطي، الذي يبطن الجيوب الأنفية، وأحياناً يحدث إنسداد لفتحات اتصال هذه التجاويف (الجيوب) بالأنف، مما يؤدى لإحتقان وإلتهاب الغشاء المخاطي المبطن للجيوب بسبب إمتلائها بالإفرازات المخاطية و​الجراثيم​، وكذلك بسبب إحتباس الهواء مع تلك الافرازات، الذي يؤدي إلى إرتفاع الضغط داخل الجيوب، وقد يرجع الإلتهاب إلى سبب بسيط كالزكام أو يمكن أن يكون بسبب عدوى أو حساسية، أو بسبب مشاكل في المناعة الذاتية، كما أنه قد يرجع إلى مشاكل تشريحية في الأنف.