صدر عن المكتب الإعلامي للفنان الشاب إياد بيان توضيحي، بعد الخبر الذي انتشر عنه، والخبر مفاده -بحسب ما ورد في البيان-"إطلاق أغنية بعنوان " ولا ليلة " وأن المنتج المصري ​ياسر زايد​ والمنتحل صفة "المكتب الاعلامي والمنتج" للفنان إياد، لم يتخذ قرارا بعد ما اذا كان سيضم الاغنية الى الالبوم الجاري تسجيله للعام 2018، او سيستكمل انتاج البوم كامل لاياد".

وورد في البيان المفصل الآتي:
"بناء على الخبر المزور وصفة الانتحال يهمنا توضيح ما يلي :
أولا: الخبر الذي ورد تحت إسم ياسر زايد وبصفته المكتب الاعلامي للفنان إياد ..
- نفيدكم بأن الاعلامي ​زكريا فحام​ ما زال مدير أعمال الفنان اياد ومدير مكتبه الاعلامي ولا احدا سواه ، كما لا يحق لاي شخص ان يرسل خبرا او بيانا او ما شابه ذلك عن الفنان اياد وفي حال تم ارسال اي خبر او بيانا او ما شابه ذلك يعتبر مرفوضا ومزورا.
ثانيا: ذكر منتحل صفة المكتب الاعلامي والمنتج للفنان اياد في الخبر بأنه لم يحدد بعد اذا كان سيضم الاغنية الى الالبوم او اذا سينتج البوما كاملا للفنان اياد الا بعد الاجتماع والاتفاق بين الطرفين الخ ...
- في هذا الاطار يهمنا التوضيح ؛ بأن مدير أعمال ​الفنان إياد​ لا يهمه ولا يعنيه نهائيا التعاون مجددا مع ياسر زايد المنتحل صفة المنتج ومدير المكتب الاعلامي لاياد ، ولا يعنينا على الاطلاق اذا كانت أغنية ولا ليلة سيضمها الى الالبوم الذي قرر ان ينتجه، كما لا يعنينا أن يكون هناك تعاون بيننا لا بأغنية ولا بألبوم لاسباب عدة وأهمها عدم احترافيته في العمل .

لذا يهمنا ان ننفي نفيا قاطعا بأن ياسر زايد المكتب الاعلامي والمنتج للفنان اللبناني اياد وأي بيانا او خبرا او ما شابه ذلك يصدر من أي اسم او بريد الكتروني غير موقع باسم زكريا فحام يعتبر مزورا وغير صالح للنشر (اقتضى التوضيح)".