بعد الضجة التي احدثتها المخرجة ​ريما الرحباني​ على إثر إنتقادها للفنانة إليسا، ردت الرحباني عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي حيث كتبت التالي:

"في ناس اعتقدوا اني اختفيت ومش راجعة .. وإذ... بونسوااااار

وكمان إعتقدوا انو اذا بيشنوا هجوم عليي بيسكتوني او بيخوفوني او بيزعلوني

ما عارفين يا حرام انو آراءهن مش قاريتا ولا عندي وقت اقراها لأني انا بالقليلة بشتغل! منيح وحيش.. الزمن بيقول اكيد مش هني بس هني شو عاملين او شو بيعملوا؟ غير التنكيش بالبوستات اللي ما الن فيها؟ مين اللي قاعد فاضي وراضي كلما نطقت بحرف ان كان ببوست او بكومنت مخفي تحت سابع ارض.. ان كان مزح وهزار أو ان كان جد.. بياخدو بيصيغ منو خبر ع ذوقو وبيجيش هالناس ضدي.. عن جد كتير حلو ميرسي كتير هاي في ناس بيدفعوا حقا مصاري انا طالعتلي ببلاش انا وقاعدة بالبيت وبكبسة زر! لا علاقات عامة ولا عشوات ولا غدوات ولا مقابلات...

ع قلب مين قاعدة يا ترى؟؟؟ مين؟؟ مين؟؟؟ مين؟؟؟؟؟

همممممم... عن جد ميرسي كتير بس انو هلقد في فراغ بالاخبار تينكشوا بوست فيه ميتين تعليق انا ما عم لاقي تعليقاتي بيناتن ويعنونوه؟ مش قليل! ويجيشوا الناس ضدي فكرن هيك بسكت؟؟ كلما افتح تمي يلا.. شو ما قلت يلا.. شو ما عملت او ما عملت يلا.. يا أعزائي بشرى عاطلة لما بدي احكي رح احكي ومتلما ما بيحلالي على صفحتي الشخصية اللي بإسمي الشخصي واللي بحب هزر فيها متلما ما بيحلالي مش متلما بيحلالكن لا ادعيت اني ملكة بترا ولا اني شهرزاد ولا رح اتصنع بالكلام تيعجبكن اللي بقولوا فاللي ما عاجبوا ما يفوت ع صفحتي الشخصية بكل بساطة فيها شي؟

اما للغيارى على فيروز وعاصي وصايرين عم يتكاتروا ما تشيلوا همن هني بألف خير ورح يبقوا بألف خير. ولا معاوزينكن تحملوا رايتهن ولا معاوزيني.. وللغيارى على زياد وصايرين بيستعملوا إسمو ع الطالع والنازل كطريقة جديدة للهجوم والتجييش بعدما فرغوا فيه ع مر الزمن كل شي في بشاعة وحقد.. فكمان خلوا عنكن واهتموا بشؤونكن الخاصة وخيطوا بغير هالمسلة زياد أخي وكلكن برا

غيرو؟ وصونا؟".