إنتشرت صورة لطفل صيني يدعى ​فومان​، يغطي الثلج شعره المتجمد، عبر مواقع التواصل الإجتماعي بعد أن لاقى الكثير من التعاطف والإعجاب من قبل الكثيرين بسبب ما يعانيه من اجل الوصول إلى مدرسته للتعلم.

فإن الطفل الذي يبلغ من العمر 8 أعوام يقطع مسافة 4.5 كيلومتر يومياً حتى يصل إلى مدرسته الابتدائية في إقليم يونان، في درجة حرارة تتدنى إلى 9 تحت الصفر، حيث تستغرق رحلته الساعة تقريباً.

وفي أيام الشتاء القاسية يصل الطفل إلى مدرسته وقد تجمّد الثلج على شعره وحاجبيه ورموشه.

ويعيش الطفل برفقة جدته وشقيقتيه وهم يتولون رعايته في منطقة زاوتونغ القروية، لأن والديه يعملان في مدينة بعيدة عن بيت الأسرة.

وتفاعل المتابعون مع صورته وقصته بشكل كبير، حيث إعتبروه "مناضلا" من أجل متابعة تعليمه.

وكان قال فومان في وقت سابق عن تجربته هذه أنه يشعر بالبرد حينما يذهب إلى المدرسة لكن الأمر ليس صعباً بالنسبة إليه.

وعن طموحه قال بأنه يريد أن يصبح ضابط شرطة لأن الضباط يستطيعون، بحسب قوله، أن يلقوا القبض على الأشخاص السيئين، ويحلم بزيارة العاصمة الصينية بكين.