كثيراً منكم من يتذكر المسلسل المكسيكي الشهير المعروف بالعالم العربي بإسم " ​إمرأة في حياتي​ " الذي ذاع صيته في أرجاء العالم العربي أيام كانت الأفلام المكسيكية المدبلجة إلى اللغة العربية تكتسح شاشة التلفاز قبل إنطفائها أمام الأعمال التركية.

وكثيراً منكم من يتذكر أبطال المسلسل وهم الممثلة الفنزويلية ​Natalia Streignard​ والممثلة الأرجنتينية ​lorena meritano​  والممثل الكوبي ​Mario Cimarro​ ولكن كثيراً منكم لا يعلم ولن يصدق كيف أصبحا اليوم.

فالبنسبة لـStreignard فهي الآن بعمر الـ47 وتزوجت من Cimarro  والذي هو في عمر الـ46، وقد تزوجا عام 1999 وإنفصلا عام 2006 لتعود وتتزوج مرّة أخرى أمّا هو فما زال غير متزوج.

وبالنسبة لـmeritano فهي أيضاً تبلغ من العمر الآن الـ47 وهي مصابة بمرض السرطان حيث أصبحت ملهمة لعدد كبير من الأطفال المصابين بالمرض، وبعد قرارها بإستئصال ثدييها طلب منها زوجها الطلاق.