شاركت ​الأميرة شارلين​ زوجة ​أمير موناكو ألبير الثاني​ في احتفالات العيد الوطني للإمارة وتألقت بمعطف من المخمل باللون الأزرق بدا خلاباً عليها وفي غاية الأناقة وأكملت إطلالتها بقبعة سوداء مستديرة وقفازات سوداء أيضاً وانضمت إلى زوجها خارج القصر الأميري.

الأم لطفلين والبالغة 39 عاماً والأمير ألبير البالغ 59 عاماً وقفا لالتقاط الصور لاحقاً مع طفيهما التوأم الأمير جاك والأميرة غابرييلا ويبلغان من العمر سنتين على شرفة القصر، وانضم إليهما لاحقاً الأميرة ستيفاني وكارولين، أميرة هانوفر، حين كانت الاحتفالات بدأت وأولاد كارولين وهم أندريا ، شارلوت وبيار كاسيراغ.

العيد الوطني لموناكو معروف أيضا بيوم سيادة الأمير، يحتفل به سنويا في التاسع عشر من تشرين الثاني، وهو اليوم نفسه لتولي الأمير ألبير الحكم وتتويجه. (ترجمة الفن)