انتشرت صور لفنانات عالميات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أثارت بلبلة بعد أن ظهرت الاخيرات من دون مساحيق تجميل. ومن بين هذه الفنانات، جينيفير لوبيز، ​بيونسية​ و​كيم كارداشيان​.

وعلى الرغم من أن النجمة العالمية جينيفر لوبيز لا تكثر من الماكياج على وجهها، الّا أنها تختلف في المظهر في حال لم تضع طبقة مستحضر الأساس "الفون دو تان". ومن الملفت أنها تتفادى أحيانا كثيرة قلم تحديد العينين، مفضلة الماسكارا وحدها لأنها تتمتع بجمال العينين والنظرة المثيرة.

أما بيونسية، فهذه المغنية الأميركية اعتبر البعض أنها عادية من دون ماكياج، لكن الملامح تبقى سمراء وجميلة لا عيوب فيها. وعرفت بنعومة وبساطة وضعها للماكياج.

لكن أكثر ما أثار الجدل، هو صور النجمة العالمية كيم كارداشيان التي اعتبرها البعض كطالبة مدرسة، وأنها اختلفت كثيراً عن قبل.

فسمارها وجمالها لم يظهرا كما كانت سابقاً. وهي تعدّ من الفنانات اللواتي يضعن الماكياج الناعم واللمّاع على الشفتين.