يحتفل ​الأمير فيليب​ وزوجته ​الملكة إليزابيث​ بعيد زواجهما السبعين الذي يوافق في 20 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي.

وللمناسبة تحدث فيليب وكشف العديد من الأسرار عن حياته الخاصة مع زوجته وذلك عبر صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، حيث كشف أولاً عن أن الملكة إليزابيث هي تماما على عكس ما تظهر أمام عدسات الكاميرات وهي لا تبتسم، مشيراً الى أنها تتمتع بروح الفكاهة.

وأضاف أنه ساعد الملكة إلزابيث في شبابها للتخلص من عقدة الظهور أمام الكاميرا حيث جعلها تتخلص من التوتر برسم الإبتسامة على وجهها.

وأشار إلى أن الملكة إليزابيث كانت خجولة وهذا ظهر خلال جولتها الأولى في الكومنولث بأستراليا عام 1954 ولكن وقوفه الى جانبها جعلها تشعر بأنها قادرة على الموقف.

ومن الأسرار المنزلية التي كشفها الأمير فيليب عن الملكة إليزابيث هو إصرارها على القيام بغسل الأطباق بنفسها، وهو يحب القيام بهواية الشواء في مزرعة بالمورال.