انتشرت صورة عبر مواقع التواصل الاجتماعي للنجمة العالمية ​شاكيرا​ أثناء فترة مراهقتها. وضجت بها وسائل الاعلام ونالت الاعجابات والتعليقات من الجمهور والمعجبين، وتغزلوا بشعرها الاسود في الصورة.

يبقى قسم آخر اعتبر أن جمالها الآن يطغي عن مظهرها من قبل وانها الان اجمل بكثير مما كانت عليه.

يذكر أنّ شاكيرا قد اعتذرت مؤخراً لجمهورها وأصدقائها في ألمانيا بعد إلغائها حفلها الذي كان مقرراً في كولن بعد عارض صحي ألم بأوتارها الصوتية، وعلّقت في صفحتها الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي: "إلى أصدقائي في ألمانيا، خلال الأيام الأخيرة من بروفاتي، ولسوء الحظ تأذت حبالي الصوتية وطلب مني الأطباء أن أريح صوتي كي أتفادى ضرراً أكبر يمكن أن يمنعني من الغناء".