بعد غياب عارضة الأزياء الروسية ​ايرينا شايك​ لفترة طويلة بسبب حملها وولادة طفلتها الأولى، عادت من جديد لممارسة حياتها المهنية.

وانتشرت صورة لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأثارت دهشة الجمهور باطلالتها الغريبة من نوعها. لأنّ البعض اعتبرها كأنها ترتدي "البيجاما".

وفي حفل في بنيويورك الذي أقيم من أجل الاحتفال بطرح مجموعة جديدة من "اللانجري"، والذي شارك فيه عدد من النجوم والمشاهير، ظهرت الأخيرة مرتدية اللباس الأسود، ويبدو أنها قررت اعتماد هذا اللوك المثير للجدل من أجل الحصول على إطلالة أنيقة، فألحقته بحذاء مع كعب عالي.