كثرت في الفترة الأخيرة حوادث التحرش الجنسي خصوصا في عالم الأضواء بحيث تعرضت العديد من الفنانات الى محاولات اعتداء وكشفت العديد من القضايا المختصة بهذا الموضوع آخرها فضيحة المنتج هارفي واينستين. في هذا الاطار يكشف لكم موقع الفن لائحة باسماء الفنانات اللواتي تعرضن لحوادث مماثلة:

الفنانات العالميات:
نبدأ مع ضحايا المنتج السفاح ​هارفي واينسون​ الذي وصل عددهن الى 30 منهن الممثلة ​غوينيث بالترو​ التي اعترفت ان المنتج دعاها إلى غرفته عام 1994، وذلك حين كانت تبلغ من العمر 22 عاما. من جهتها روت الممثلة ​أنجلينا جولي​ عن محاولة هارفي التحرش بها الا انها صدّته. من جهتها استطاعت الممثلة روز ماكغوان ان تصل الى تسوية مع المنتج مقابل 100000 دولار بعد ان حاول التحرش بها. كل هذه الحوادث جعلت فضيحة هارفي تخرج الى العلن وتصبح قضية تشعل الرأي العام والقضاء الاميركي.

كيشا
قضية الفنانة العالمية كيشا هزت الرأي العام بعد أن كشفت الأخيرة أن صاحب شركة الانتاج التي وقّعت معها في بداياتها، دكتورلوك، استغل موقع عمله وتعرض لها واغتصبها ولم يكن القرار يرجع اليها بسبب العقد الذي كان يجمعهما.
الى ان كسرت حاجزالصمت في أواخر العام 2015 فتقدّمت بطلب فسخ العقد الغنائي إلى القضاء متهمةً لوك باغتصابها عندما كان عمرها تسعة عشر عاماً، والتحرّش بها جنسياً، والذي على حدّ قولها لا يزال مستمرا حتى اليوم!

الا ان المنتج نفى حصول اي اعتداء، وادعى أنّ المغنية تفتعل هذه المشاكل للاستفادة من عائدات مناقشة إبطال العقد المالية وحكمت القاضية برفض طلب إبطال العقد. الا ان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي دافعوا عن الممثلات ومن بينهم ديمي لوفاتو، آريانا غراندي، ليلي آلين، كيلي كلاركسون، آدم لامبرت، وغيرهن، حتى أنّ تايلور سويفت تبرّعت بمبلغ 250 ألف دولار لكيشا كي تعيل نفسها في وقت محنتها.

ليدي غاغا
بعد ان كشفت كيشا قضيتها، أتى الدعم الأكبر من ليدي غاغا التي اعترفت بدورها أنها تعرضت للاعتداء الجنسي الا انها رفضت الادلاء بمعلومات وتفاصيل عن الموضوع.

ومنذ ذلك الحين اتخذت ليدي غاغا قضية التحرش على عاتقها لايصال صوت الضحايا.

مادونا
تحدثت مادونا في العام 2013 عن تعرضها للاغتصاب في سن الـ19 لمدة أربع سنوات بعد انتقالها إلى مدينة نيويورك، الا انها كانت وحيدة ولم تبلغ عن الموضوع من قبل.

بريتني سبيرز
على الرغم من التزام بريتني الصمت في ما يخص هذا الموضوع، الا ان زميلتها المغنية كورتني لوف كانت قد صرّحت أن والد بريتني تحرش بها أثناء طفولتها.

فنانات من العالم العربي
سهير رمزي
كشفت الفنانة سهير رمزي خلال مقابلة تلفزيونية مع الاعلامية راغدة شلهوب ضمن برنامج "100 سؤال"، أنها تعرضت لمحاولة اغتصاب في شبابها حين كانت تبلغ من العمر 25عاماً. وقال إنها تعرضت لهجوم من قبل شخصين مجهولين حطما سيارتها ولكنها لم تُصب بأذى، على الرغم من انقلاب السيارة بها، الا ان سهير استطاعت كشف اسم الشخص الذي حرّضهما على القيام بهذا الأمر وهو شخص كان يحبها الا انها رفضت الزواج منه فأراد الانتقام بهذه الطريقة العدائية.

نيكول سابا
الفنانة اللبنانية نيكول سابا، كانت قد كشفت في وقت سابق ضمن برنامج "حكي جالس" الذي يقدمه الاعلامي جو معلوف، انها تعرّضت لمحاولة اعتداء على يد سائق تاكسي. وقد اكتشفت نيته وعلى هذا الاساس استطاعت أن تحمي نفسها منه. فحين كان يقلها غيّر مسار طريقها فطلبت منه التوقف وعندما لم يفعل ما طلبته فتحت باب السيارة ورمت نبفسها من السيارة فنجت من افكار السائق الشيطانية واستطاعت بشجاعتها ان توصل رسالة الى كل الشابات اللواتي لا يعرفن كيف يحمين انفسهن.

آن-ماري سلامة
ضجّت وسائل الاعلام اللبنانية منذ فترة بخبر تعرّض الممثلة اللبنانية آن-ماري سلامة لمحاولة اغتصاب على يد ناطور المبنى الذي تقيم فيه.
وفي التفاصيل، ان الناطور تسلل صباح أحد الأيام الى منزلها عبر السطح محاولاً ان يعتدي عليها ، الا انها كانت أقوى منه فهاجمته ودافعت عن نفسها واستطاعت ان تمنعه من اتمام ما جاء ليفعله.
وأكدت لموقعنا انها لن تسكت عن حقّها وستتابع قضيتها في مخفر حبيش حتى يحاسَب الناطور على فعلته ليكون درساً لغيره ، كما أشارت الى انها تأذّت وعانت من آلام في منطقة الحنجرة وذلك لأن الفاعل حاول أن يخنقها بيديه.

منار
الفنانة اللبنانية منار، اعلنت في بيان رسمي أنه تم اختطافها برفقة مدير أعمالها وتشويه وجهها وتم اجبارها على خلع ملابسها تحت تهديد السلاح وتم تصويرها عارية.