"لم تكن الأحلام يوماً مجرد أوهام ، بل هي حقيقة صلبة كامنة في داخل كل منا ، تغفو في ذاتنا ، تنتظر أن يأتي الوقت المناسب لتتحقق ، أحلامنا ، مشاريع ثمينة مدفونة في أعماقنا ، نخشى إظهارها لإعتبارات عديدة ، قد تتعلق بشخصنا أو بحال المجتمع من حولنا..".

بهذه الكلمات يختصر الكاتب والزميل ​روي حرب​ الأحلام حيث وقع روايته الجديدة "​مبنى الأحلام​" في القصر البلدي في الحازمية ، وذلك بحضور عدد كبير من الشعراء والكتاب والإعلاميين والأصدقاء ، وبرعاية وحضور رئيس مجلس بلدية الحازمية السيد جان الياس الأسمر .
أما وزير الإعلام ​ملحم الرياشي​ فيقول في الكتاب :"في رواية الكاتب الصديق روي حرب مساحة من واقع وحلم ، ومواجهة بين ماضٍ وحاضر وبين الإنسان وذاته ، وتصوير لـ"مكان حلم" نبحث عنه جميعاً كلما أردنا أن نتذكر وقتاً جميلاً أو حدثاً مؤثراً...".

حرب رحب بكل الحضور ، وقال :"منذ ثلاث سنوات إجتمعنا هنا حين وقعت روايتي "نسمات الحنين" ، منذ ذلك الوقت ولغاية اليوم كبرت الأحلام وإزداد الحنين ، في عام 2014 كان معنا أشخاص كثيرون نحبهم واليوم أصبحوا فينا ، ومنذ ثلاث سنوات كثيرون منا بدلوا أصحابهم ورفاقهم ووسعوا آفاقهم ، وكثيرون منا حافظوا على أغلى الغاليين على قلوبهم".

وأضاف :"كتابي هذا يحمل الرقم 12 ، وبالروايات يحمل الرقم 3 ، ولكن الرقم 13 سيكون مسلسلاً بعنوان "المستبدة" توجهه أن يكون Pan Arab ، وقعنا مع online production المنتج ​زياد شويري​ الذي سيتولى إنتاج وتسويق هذا العمل خلال مدة سنة ، وسيكون مؤلفاً من 30 حلقة".

وتابع حرب :"أهديت كتاب "مبنى الأحلام" إلى شخص عزيز ، إلى والدي الذي تركنا في العام 2015 ، وهو الذي علمني لغة الحلم في عز الأزمات ، بدأت قصة هذا الكتاب في العام 2011 عندما كنت أشارك في work-shop للسيناريست المصري محمود دسوقي ، وكان من المفترض أن يتطور ليصبح مسلسلاً من 30 حلقة، ولكن الظروف شاءت أن يصبح كتاباً موجوداً اليوم بين أيديكم".

موقع "الفن" عاد بهذه التصريحات الخاصة .

رئيس بلدية الحازمية جان الأسمر​ :"أقول لروي ألف مبروك ، وأبواب البلدية مشرعة دائماً له ، ولكل أهل الثقافة عموماً ، أتمنى لروي أن يستمر في توقيع الكتب ليصبح عددها 30 كتاباً".

الإعلامي الدكتور ​جمال فياض​ :"مبروك لروي ، هو عودنا على مؤلفاته الأدبية والشعرية الجميلة ، وأنا قرأت له سناريوهات أعمال درامية أتمنى أن تتحقق لتصبح مسلسلات ، هو يتمتع بالأخلاق والذوق والموهبة وعلم وأدب ، وفي العلاقات العامة هو دائماً الرقم واحد ، شهادتي به مجروحة ، ولكني أقول له إنه من الشباب اللي منشوف حالنا فيهم في لبنان".

الإعلامي ​جورج صليبي​ :"مبروك لروي زميلي في الدراسة ، تابعنا سوياً دورات في كتابة السيناريو والحوار ، كنا زميلين في الدورة نفسها ، أعرف مقدرته وموهبته ، وأتوقع أن تكون روايته هذه جميلة جداً حتى قبل أن أقرأها ، ونحن أيضاً ننتظر قصة مسلسل "المستبدة" الذي كتبه ، وأتمنى له كل التوفيق".

الفنانة ​ألين لحود​ :"ألف مبروك لأن روي يستأهل كل خير ، وهو يعلم كم أنا أحبه وأؤمن بموهبته".

الممثلة ​برناديت حديب​ :"أتمنى أن يديم الله روي بهذه الهمة ليبقى يُتحفنا ويُبدع ، ويجعلنا نحب أن نقرأ فعلاً ، ونعود دائماً إلى القلم والورقة والكتاب لأننا إشتقنا أن نحمل كتاباً بين أيدينا ، برافو روي لأنه في هذه الأيام الأمر يتطلب جرأة لكي يطبع الشخص كتاباً وألا يطلقه فوراً عبر الإنترنت ، نحن معك روي ونحبك".

الكاتبة والممثلة والزميلة ​رانيا سلوان​ :"أبارك لروي إصداره الجديد ، وهو يفاجئنا في كل مرة ، وأسلوب كتب روي مثل أسلوبي الذي هو النثر الأدبي أو الشعر غير الموزون ، أتمنى له التوفيق الدائم ، وفرحت بوجود هذا العدد الكبير من الناس ، لأنه مؤخراً أصبح كثيرون يسمعون بأرجلهم ولم يعد هناك كثيرون يشجعون الكتاب ، إلى درجة أنني قررت ألا أصدر كتاباً في المرة المقبلة ، بل سأصدر cd مع موسيقى لأن الغالبية أصبحوا يريدون أن يرقصوا ويغنوا ، فمن الضروري أن تكون كلماتنا على الموسيقى وعلى الدربكة كي يسمعونا ، للأسف أننا أصبحنا نعيش في زمن ما من أحد فيه يمسك كتاباً ويفتح صفحة".

وكان لنا هذا اللقاء مع الكاتب والزميل روي حرب .

لماذا أطلقت على روايتك هذه إسم "مبنى الأحلام"؟.

"مبنى الأحلام" هو مبنانا نحن ، مبنى كل شخص منا ، مبنى الوطن ، مبنى الحياة ، وكلنا نحلم وكلنا نسعى إلى تحقيق أحلامنا ، بعضها يتحقق ، وبعضها يتحول إلى كوابيس ، وبعضها لا يتحقق مطلقاً ، إلى أي مدى ممكن أن تساعدنا هذه الأحلام لنصل إلى غد أجمل ؟ هذا هو الهدف.

كم نسبة الحقيقة ونسبة الخيال في هذه الرواية ؟

شخصيات الرواية حقيقية ، سير الأحداث يأتي من الخيال ، ولكني عملت على الشخصيات ، قدر الإمكان ، لتلبس القالب الحقيقي .

ما هي الرسالة التي يجب أن تصلنا من هذه الرواية وما هي العبرة منها ؟

الرسالة إختصرها الوزير ملحم الرياشي حين قال "الإنسان الذي لا يحلم إنسان لا يحقق" ، وأنا أضفت على عبارته ، في صفوف الفلسفة التي أدَرّسها ، أنه أيضاً إنسان لا يعيش ، فنحن نشجع على الحلم ، ولكن على الحلم المنطقي القابل للتحقيق .

ما سر إقبال الناس بكثافة على حفل توقيع روايتك ؟

هذه محبة ربنا ، الحمد لله اليوم هناك العديد من الأحلام تتحقق ، منها أن نرى هذا الحشد الكبير من الناس في حفل التوقيع ، ومنها ايضاً إنطلاق مسلسلي الجديد "المستبدة" ، ومنها أيضاً أن هناك كتاباً جديداً يتم تحضيره.

لماذا توقع كتبك في فترة عيد ميلادك ؟

لأني أشعر بأنني أخلق من جديد .

في الختام ما هي أمنياتك ؟

أتمنى الصحة والحياة الهادئة والسلام ، وعلى الصعيد الشخصي أتمنى أن أهدأ قليلاً وأخفف من عملي ، وأتمنى لك ولرئيسة التحرير هلا المر ولموقع "الفن" عموماً دوام التألق والنجاح .

رواية "مبنى الأحلام"

تأليف روي ج. حرب

الغلاف فسيفساء تقدمة الكاتبة والفنانة التشكيلية جومانا وهبه الضهر

الصور للممثلة ريبال قزي بعدسة إيهاب ملاعب

الرسومات بريشة الطفلة سيرينا صفير .

لمشاهدة ألبوم الصور كاملاً إضغطهنا.