حضر عدد من الفنانين و الشخصيات العامة الى مقر مؤسسة الأهرام في قاعة نجيب محفوظ، من اجل مشاهدة الفيلم الدرامي الوثائقي "السلطان و القديس"، الذي يروي واقعة شهيرة في تاريخ الحروب الصليبية، و من بين الحضور، الممثلة القديرة ​لبنى عبد العزيز​ برفقة المخرجة ساندرا نشأت.

تدور احداث الفيلم حول محاورات بين الملك السلطان الكامل و القديس فرانسيس الاسيزي، في معسكر جيش السلطان اثناء الحملة الصليبية،  بحضور عدد كبير من رجال الفكر و الثقافة و شخصيات دينية من مختلف الطوائف .