لم يشفع تقدمها بالسن من القاء القبض عليهما، هذا ملخص ما حدث بعدما ألقت الشرطة ومسؤولو ال​ضرائب​ في ​هولندا​ القبض على رجل 81 عاما، وزوجته 61 عاما، بتهمة التهرب الضريبي وغسيل الأموال والتزوير والأنشطة المصرفية غير المشروعة.

وقد تم اعتقالهما في منزلهما بمدينة خنيب بإقليم ليمبورخ، حيث عثرت الشرطة أيضا على أموال سائلة ومقتنيات فنية صينية وسيارات فضلا عن حسابات مصرفية في ألمانيا وهونغ كونغ وفرنسا وبنما، وممتلكات أخرى.

وذكر مكتب المدعي العام بأنه تمت مداهمات متزامنة في كل من ألمانيا وهونغ كونغ وفرنسا والفلبين وبنما وسنغافورة، من دون ذكر المزيد من التفاصيل، فيما تتركز التحقيقات على الزوجين وعملياتهما التجارية في الخارج، حيث يشتبه في أنهما يحولان جانبا كبيرا من أرباحهما التي يحققانها في هولندا من تجارة الفن وقطع غيار السيارات إلى شركات يملكانها في هونغ كونغ مسجلة في الخارج ولا تخضع للضرائب.