قدم اكثر من 30 ألبوماً واغنياته المصورة حققت ملايين المشاهدات
ستايل ملابسه يصبح نموذجا يقلده الشباب وهيئة موضة لهم
تامر مرسي وزوجته نسرين امام و​دينا الشربيني​احتفلوا بعيد ميلاده


لأكثر من 30 عاماً استطاع النجم ​عمرو دياب​ ان يحفر لنفسه مكانة داخل قلوب الملايين في العالم العربي الذي ينتظرون طرحه لاغنياته الجديدة اولا باول ، متأكدين من انه لن يقدم اغنيات لا يوجد مجهود بها ، انما يختارها بعناية شديدة ، فهو لا يحسب تواجده الفني بعدد الالبومات التي قدمها ، انما قدر انتشارها وتأثر الجمهور بها واستعانته بها اما في المناسبات او في اللحظات الاكثر حزنا بعد فقدان حبيب او فراقه .
هو حالة خارج المنافسة كما يصفه الكثيرون من داخل الوسط الفني معتبرين انه النجم الذي استطاع الثبات مع مرور كل هذه السنوات واطاحته بالعديد من المطربين من جيله وتراجعهم مراكز الى الخلف في الوقت الذي تقدم عليهم مطربون شباب ، لكن عمرو دياب ظل كما هو نجماً مختلفاً قادراً على المنافسة بل وخارجها ايضا لا يمكن مقارنة البوماته او اغنياته بغيره ، بل انه في بعض الحالات تم الكشف عن اغنيات قدمها عمرو دياب واعاد تقديمها نجوم عالميون منها اغنية "ميال" التي تم تقديمها عام 1989 وترجمت الى اللغات الانكليزية والفرنسية والاسبانية، و"ويلوموني" التي غناها عام 1994، وترجمت الى اللغتين الهندية والانكليزية ، و"نور العين" التي غناها عام 1996 وحققت نجاحا كبيرا جدا، وترجمت الى اللغتين الانكليزية والاسبانية وغنتها فرقة جيف كينغ ، واغنية "تملي معاك" التي غناها عام 2000 وترجمت الى العديد من اللغات وغناها اكثر من فنان ، حيث ترجمت الى اللغة البلغارية وغنتها ايفانا عام 2002، ثم ترجمت الى اللغة الهندية وغناها امير جميل عام 2004، وبعدها ترجمت الى اللغة التركية وغناها اركان هاكان عام2006، ثم ترجمت عام 2007 الى اللغة الاسبانية وغناها انتونيو كارمونا، وبعدها الى اللغة الالبانية وغناها غازي، واليونانية وغناها ليفيريتس بانتازيس، ثم الارمينية وغنتها اولج .

هو ​الهضبة​ كما يصفه جمهوره العاشق لاغنياته بعدما اطلق عليه مدير اعماله احمد زغلول هذا اللقب حسبما روى البعض ، فيما روى آخرون انه بعد نجاح البوم "كمل كلامك" عام 2007 ان الوصف جاء من احد المذيعين على شاشة قناة "المحور" ، ومهما كانت الرواية الصحيحة فلا يمكن انكار ان عمرو دياب هو نموذج للفنان العربي الذي يتمنى كثيرون ان يصبحوا مثله وفي مكانته ، فهو حقق المعادلة الصعبة بين تقديم اغنيات تجد قبولاً لدى الجمهور في الوقت الحالي وكذلك اغنيات تعيش لسنوات ، حتى اصبح ما يقدمه جزءاً من تاريخ الغناء المصري والعربي .

لا يغفل الهضبة الاهتمام بمظهره ، فهو يتردد على الصالات الرياضية للمحافظة على صحته ، ولا يدخن ولا يتناول المشروبات التي تؤثر على ادائه الغنائي ويظهر ذلك بوضوح في صوته ، خصوصاً في حفلات اللايف التي يهرب منها بعض الفنانين خشية كشف حقيقة اصواتهم لكنه لا يخاف منها ، وتذاكر حفلاته تنفذ بعد ساعات قليلة من طرحها ، هذا عدا عن المبيعات الضخمة لألبوماته التي اصدر منها نحو 30 ألبوماً بداية من البوم "يا طريق" عام 1983 حتى البوم "معدي الناس" 2017 ، وحققت اغنياته المصورة ملايين المشاهدات عبر "يوتيوب" كما كان الستايل الذي يظهر به هو ما يتبعه الشباب كما لو كان موضة العام ، ومن ينسى البلوفر الشهير الذي ظهر به في كليب اغنية "تملي معاك".
دخل عمرو دياب موسوعة غينيس كأول مطرب عربي يحصل على اكبر عدد من جوائز الموسيقى العالمية لاكثر مبيعات في الشرق الاوسط، منها جائزة ورلد ميوزك اورد 7 مرات عن اعلى مبيعات في الشرق الاوسط خلال اعوام 1998 و2002 و2007 و2014.

​​​​​​​ويحرص عمرو دياب على ان يجعل حياته الخاصة بعيدة عن وسائل الاعلام مهما حاولت الاقتراب منها والحديث عما يعيشه في علاقاته وزيجاته ، حتى انه ترددت شائعات حوله بكثرة ، مستشهدين بأدلة فهو يلتزم الصمت ويفضل الرد بأغنياته هذه هي طريقته المعتادة في العمل والتي كشف عنها في لقاءاته الاعلامية المعدودة .

إحتفل عمرو دياب مساء امس الثلاثاء بعيد ميلاده في احد الكافيهات في منطقة القطامية مع المنتج تامر مرسي وزوجته نسرين امام والممثلة دينا الشربيني والمخرج محمد سامي وزوجته مي عمر .
و كان لبعض النجوم تصريحات خاصة لموقع "الفن" عبروا فيها عن حبهم للهضبة عمرو دياب :


الشاعر ​خالد تاج الدين​ الذي تعاون مع عمرو دياب في العديد من الاغنيات كان آخرها اغنية "الفرحة الليلة" التي اطلقها قبل ايام بمناسبة تأهل مصر الىمونديال روسيا 2018 ، قال :"كل سنه وانت طيب يا هضبه و ناجح و مثل اعلى للنجاح والتفوق ومن اول (قبل الوداع قرب هنا) لحد (الفرحه الليله) وانا بعتبر نفسي واحد من جمهورك قبل ما بعتبر نفسي شاعر بيشارك نجاح عمرو دياب".

وقالت النجمة يسرا ان الفنان عمرو دياب هو اسطورة كبيرة ونجم مصري بمواصفات عالمية ، معتمدة في حديثها على علاقة الصداقة التي جمعتهما منذ سنوات طويلة ، مشددة على اعجابها الشديد بذكائه وطريقة تفكيره واختيارته لاغنياته ، واكدت انه بقدراته الشخصية والفنية هو أحد أهم نجوم العالم العربي خصوصاً انه قدم دويتوهات مع فنانين عالميين .