التهم كلب اثنين من أصابع صاحبه توم أثناء نومه، للمرة الثانية من دون أن يشعر، وتعرض صاحب الكلب لجروح خطرة في قدمه، فاستيقظ من النوم، ليجد مشهدًا مروعًا لم يكن يتخيله أبدا، بعدما فاجأه كلبه بفعل صادم.

وفقد الرجل الشعور بقدميه بعد أن أصيب بداء السكري، ولم يشعر بعضّ الكلب لأصابعه وصرح زوج ابنته أن هذا الحادث ليس الأول من نوعه، إذ أن الكلب سبق وأن أكل الإصبع الأكبر من قدم توم الأخرى منذ عامين، مشيرًا إلى توم هذه المرة استيقظ من النوم، بعد أن وجد قدمه غارقة في الدماء ولم يجد بعض أصابعه.

وكان الكلب قد قام بالفعل نفسه قبل عامين وتمكن منن قطع إصبع صاحبه الأكبر، والتهم إصبعين من قدمه الأخرى، وعلى الفور استدعت عائلة الرجل سيارة الإسعاف على الفور في المرة الأولى، وبعدها دخل توم إلى ​المستشفى​ ومكث فيها أسبوعين، ﻷن الأطباء اضطروا إلى إزالة الجزء المتبقي من إصبعه الأكبر بالكامل وإجراء عمليات تجميل.

وقرر توم بعد الحادث معاقبة الكلب، إلا أن زوجته قالت له: "سوف يتم معاقبتك أنت قبل الكلب".