عانى 12 قرداً من ​نوبات قلبية​ بعد أن خافوا حتى الموت من زمجرة نمر، وارتبك السكان المحليون بعد أن اكتشفوا ​القرود​ النافقة في بقعة من غابة تقع في منطقة كوتوالي محمدي ​شمال الهند​.

وقد ظن ​الأطباء البيطريون​ بأن تلك القرود تعرضت للتسمم فتم تشريح جثثها لكن تبين بأن هذه الحيوانات نفقت كلها بسبب نوبات قلبية.

واستنتج الأطباء البطريون بأن التفسير الوحيد هو ان القرود فزعت حتى الموت من هر كبير.

وقال الدكتور ​سنجيب كومار​ :"لم تم التأكيد في تقارير التشريح بأن القردة نفقت بسبب توقف قلوبها".

وقد تكون فزعت من صوت هرير نمر لأن ​النمور​ تتجول في تلك المنطقة.

وقد وجد عمال ​الغابات​ الإثنين القرود وأظهر مقطع فيديو وهم يكدسون جثثها في أكياس من البوليثين.

وقد أوضح القرويون في الغابة أن النمور غالباً ما تمر من المنطقة وأنهم سمعوا "هريراً" قوياً في الوقت نفسه التي نفق فيها القردة.(ترجمة الفن)