فاجأت النجمة العالمية ​ميغ رايان​ جمهورها ب​عمليات التجميل​ و​البوتوكس​ التي خضعت لها.

وبعدما كانت تتميز ميغ رايان بالوجه الملائكي، غيّرت عمليات التجميل والحقن الكثير من ملامح وجهها، الامر الذي اثار استغراب واستياء بعض متابعيها.

ولاقت بطلة الثمانينات والتسعينات الكثير من الانتقادات اللاذعة من قبل جمهورها ووسائل الاعلام العالمية التي اعتبرت ان التجميل "شوه" وجهها البريء الذي أحبها الجمهور به وحصلت على شهرتها بسببه.

ويشكل التقدم في العمر في عالم الفن والشهرة مشكلة بالنسبة إلى أغلب الفنانين، وهم يحاولون التغلب على الأمر من خلال عمليات التجميل. بعضهم بات أجمل والبعض الآخر بات مظهرهم أسوأ.

​​​​​​​